“شنقرابيات”…جرح غائر في الرأس


 
لوحة للفنان محمود الشنقرابي

في المدينة الواهمة …
كان هناك رجل عجوز …
كلما مرّ في طريق ..يترك حرفا من اسمه .. على قارعته ..ويرحل
بعد أن إنتهت أحرف اسمه فوق الطرقات
هبت ريح متعبة.. فعبثت بأحرف اسمه
……………………….
……………………….
في مساء هذا اليوم ..
وجد الناس مصابيحا متوهجة مرسومة على الطرقات
تحوم حولها …فراشات ثملى
والكلاب الضالة … تطارد من فقدوا اسماءهم …نحاسية الطعم ..!!

المقال السابقعراك اللصوص
المقال التالىالكفيف مبدعا فوق العادة ؟!
محمود الشنقرابي فنان تشكيلي - شاعر -باحث في التراث - قاص مصري .. ميلاد 8 نوفمبر 1954 - حي الشنقراب - أسوان حاصل على بكالوريوس الدراسات التعاونية والإدارية - القاهرة. اشترك في اكثر من 170 معرضا مشتركا و14 معرضا خاصا على مستوى جميع محافظات مصر.. مسجل في موسوعة الفن التشكيلي بمناسبة مرور مائة سنة لا....
المزيد عن الكاتب

لا تعليقات

اترك رد