لاعب النرد

 

يا لاعب النرد انّ النرد يحتضرُ
يا لاعب النرد لا سـمـعٌ ولا بصـرُ

من الف عام وهذا الحظ فارقكم
أمسى قتيـلا على الخضراء يندثرُ

تأبى المكارم أنْ تختار بعضكمُ
إنّ المكــارمَ لا ضعــف ولا خـدرُ

للقاصدين شعاع الشمس ما طلعت
من نورهم بزغت مَن ليس تنفجرُ

للواقفين بوجه الكون تحسَبهم
نهرا يضجّ بروح البحر فاصطبروا

اولاء تسمــو إليهم كل مــكرمــة
اولاء أهلي العراقيـــون مـا عثـروا

ان اعتلاه صغير العقل احكمهم
حيناً من الدهر والمستأجَر الاشِرُ

وسيل موتٍ أصاب الحُرّ في كبدٍ
لا النخلُ نـاجٍ ولا الأسماك تستترُ

فمنْ رمادٍ أرى العنقاء قد ولِدت
هكذا ديدن الأبــطال مـا صبــروا

لا تعليقات

اترك رد