أطباق الصباح

 
الصدى - أطباق الصباح
لوحة للفنان مراد ابراهيم

أيقظني الفجر
تنفست فيه
تنفس فراشة الروض
اتكأت على قلبي
طرقت أبواب النسيم
لعلها تشرح صدري
…………………….
توجست من القادم
نظرت اليه
نظرة الخائف
ربما يحمل موتي
ربما على صدره
مفاتيح القبر
……………………..
تذكرت مدناً كانت فيها
صاحبة القلب الأول
وعشقي بين مآقيها
عجزت عن السفر اليها
ربما الموت في الطريق
ربما تغيْر حاديها
………………………
القصص في المساء
تشبه دمعة اليتامى
ونواح الثكالى
على التراب المهجور
…………………………
سليني اي شيء يحزنني
قلت لها دوي الحمير
وقساوة الأخ والجار
وسراق لقمتي
بأعين الغواني
وسفر ٌ فيه غريب
هجرتني ذكرياتي
وتمنيات الحبيب
………………………..
فاذا الليل اقبل
تجرجرني أسراب التمني
قلت سأكون سعيداً
في وطني
يمنحني داراً
ووظيفة وزوجة
تحمل أطباق الصباح

لا تعليقات

اترك رد