أمنيات

 

رئيسة كرواتيا كوليندا غرابار كيتاروﭬـيتش تقول في إِعلانَها يومَ انتخابها رئيسةً أَنها لن تخصْخِصَ مؤَسسات الدولة الكرواتية ، وأَنها لن ترفعَ سعر الموادِّ الأَساسية، وأَنها لن تفرضَ ضرائبَ جديدةً على المواطنين، وأَنها ستُنقذُ اقتصادَ البلاد الـمتدهورَ بإِجراءاتٍ حاسمة حازمة، في طليعتها تخفيضُ رواتب كبار المسؤُولين في الدولة، وبَيعُ معظم السيارات الرئاسية والوزارية وسيارات النواب، وبيعُ طائرتها الرئاسية، والسفرُ في الدرجة الاقتصادية على متن شركة الخطوط الجوية الـمدنية الكرواتية وهي بدأت فعليا في تنفيذ إعلانها الرئاسي. أما في العديد من دول العالم فيتم الاعلان عن بيان انتخابي ليتخذ منه نقطة علام للابتعاد عنه وعن مفرداته جملة وتفصيلا .

وفي دول أخرى يتم التأسيس لمشاريع غريبة تهدف فيما تهدف إلى تحسين سمعة البلد وتحرك الاعلام الخارجي نحوه وتشعر الآخر بعقدة النقص وفي هذا السياق نجد الحكومة البريطانية تطل علينا في عام 2016 بوزارة غريبة من نوعها تحت مسمى وزارة الشعور بالوحدة والعزلة برنامجها هو مكافحة مسببات الكآبة في عموم المملكة المتحدة وتشجيع الرحلات والاندماج في الحياة ومكافحة الشعور بالعزلة وتشجيع أجواء النشاطات الاجتماعية والسياسية والفكرية . تقول السيدة تيريزا مي أنها أسست هذه الوزارة لرصد حالات العزلة ودراسة مسبباتها ومعالجتها . أما السيدة تريسي كروش ، وزيرة العزلة ، فتقول:” لدينا الكثير من الناس الذين يشعرون بالعزلة والكآبة ، وهذه الحالة حقيقة محزنة في الحياة العصرية الحديثة .”

أما في الهند ، فالأمر مختلف . في عام 2014 أسس السيد ناريندرا مودي ، رئيس وزاراء الهند ، وزارة جديدة أسماها وزارة اليوغا تهتم بأمور اليوغا ونشاطاتها ومن المعروف أن اليوغا جزء أساسي من التقليد الشعبي الهندي له طقوسه وممارساته. وقد تم تعيين السيد شريباد نايك وزيرا لليوغا وقد أثار تأسيس الوزارة الجديدة الكثير من الجدل في الهند وخارجها . لكن الوزارة تابعت نشاطاتها ونظمت حملات وطنية لتشجيع اليوغا وتنظيم ممارساته كما نظمت الوزارة اليوم العالمي لليوغا في عام 2015 شارك فيه حوالي 35000 شخص وناشط في ميدان اليوغا.

كما تقوم الوزارة باستضافة العديد من الناشطين العالميين في مجال اليوغا على نفقة الحكومة الهندية .

أما في الإمارات العربية المتحدة فقد تم تأسيس وزارة السعادة وقد تم تسمية السيدة أحود الرومي وزيرة للسعادة في عام 2016 هدفها تأمين فرص السعادة لكل مواطن اماراتي. تقول الوزيرة الرومي أن تأسيس الوزارة ليس مزحة وأن الامارات تنوي أن تكون في عام 2021 ضمن الخمسة الأوائل على قائمة الدول الأكثر سعادة في العالم عن طريق جعل خطط الحكومة متآلفة وجميلة ومنسجمة كما تنوي جعل السياسات والبرامج الحكومية أكثر اهتماما بحياة الناس وتهدف إلى حل مشاكلهم وليس تعقيدها . يذكر تقرير السعادة العالمي عام 2018 أن الامارات تحتل المركز 28 بين 157 دولة ناحية السعادة .

عندما تسأل عن أجمل ثلاثة أشياء في اليابان سيقولون لك فورا ” التواليتات” وهذا الموضوع حقيقي وصحيح وقد خصصت اليابان الكثير من الأموال للعناية بالتواليتات العامة وجعلها في غاية الأناقة . فمن المسؤول عن نظافة التواليتات وما حكايته؟. السيدة هاروكو أريمورا ، وزيرة تمكين المرأة في المجتمع والدولة أضافت لقبا غير رسميا إلى ألقابها وهو وزيرة التواليتات . حدث ذلك في عام 2014 لأنها ربطت نظافة التواليتات العامة بتقدم المرأة . تقول السيدة الوزيرة :”لا تستطيع المرأة دخول التواليتات العامة إذا كانت قذرة وغير نظيفة ومنبعا للجراثيم ولا يمكن للمرأة أن تتقدم في حياتها الاجتماعية وعملها الوظيفية إذا كانت التواليتات قذرة ومصدرا للروائح الكريهة .”

في لبنان مثلا هناك العديد من المشكلات الأساسية التي تواجه المواطن العادي منها التعليم والنظافة والنفايات والتنظيم والتوظيف والتوزير والتنويب يمكن أن تكون مادة غنية يعمل عليها المسؤولون ويحصلون بسببها على خلود جلجامس بيسر وبركة ومباركة . فقد قرأْنا قبل أَيامٍ في جريدة “النهار” تحقيقًا مـثـــبـتًا بالوقائِع والأَرقام جاء فيه أَنَّ كبار الـمسؤُولين السياسيين الحاليين في الحكْم يَــبْلُغُون 158 مسْؤُولًا، تبلغ رواتبهم سنويًّــا 41 مليارًا و900 مليون ليرة، وأَنَّ الرُؤَساء والنواب السابقين تبلغ رواتبُهم السنوية نحو 60 مليار ليرة وجَـمَعَ التحقيقُ مجموعَ رواتب الرُؤَساء والوزراء والنواب، الحاليين والسابقين، فإِذا هو سنويًّــا يــبلغ نحو 110 مليارات ليرة لبنانية. ورغم ذلك لا تجد أدنى حل للمشكلات اللبنانية العالقة من عشرات السنين إلى اليوم .

وفي التحقيق ذاتِه أَنَّ النائبَ السابقَ في أُستراليا يتقاضى راتبَه الكامل لثلاثة أَشهر فقط بعد انتهاء ولايته، والنائبَ السابقَ في بريطانيا لستة أَشهر فقط بعد انتهاء ولايته، وفي فرنسا أَيضًا لستة أَشهر فقط بعد انتهاء ولايته، وفي الـبرلـمان الأُوروبي لسنتين فقط بعد انتهاء ولايته. والسبب في ذلك مساعدته لتأمين حياته بعيدا عن المنصب .

في “1984” أسس جورج أورويل وزارة الحقيقة التي تهتم بنشر الحقائق والأسرار مهما كانت مؤلمة على اعتبار أن نشر الحقيقة يزيد قيم الشفافية فمتى تنتشر عدوى الحقيقة إلى بلادنا وترعاها وزارة الحقيقة التي لم ولن يجرؤ أحد على تأسيسها؟ الحقيقة أن وزارة الحقيقة التي أسسها جورج أورويل كانت تهتم فقط في نشر الأكاذيب .

في كوريا الشمالية هناك وزارة الدعاية هدفها الترويج لأهداف كوريا الشمالية . تقول هذه الوزارة أن الرئيس الكوري السابق كيم يونغ ايل هو الذي اخترع الهمبرغر وأنه حقق 11 هدفا في لعبة الغولف. في عام 2015 عين الرئيس الحالي كيم يونغ اون أخته السيدة كيم يو يونغ المسؤولة عن الوزارة .

كم نتمنى أن نقارب الحقيقة في أعمالنا وممارساتنا اليومية .

في كرواتيا الاقتصاد في خطر والرئيسة أنقذته بالتقشف وقطع دابر الفساد واقتصادنا في معظم الدول العربية على شفير الانهيار، تزداد منتجات التعليم الوهمي من طب وهندسة واختصاصات ما خلق الله بها من سلطان وتزداد البطالة وتقل فرص العمل وتنخفض الانتاجية .

وعندنا جميعا وزارات خاصة متخصصة ومؤهلة جيدا لمكافحة الفساد لكنها جمعها تدور وتدور حول نفسها مثل حجر الرحا.

الكثير من الدول يغرق في دوامة القروض والدين وخدمة الدين ولدية مشكلة في الكهرباء والمياه والادارة والقانون الذاتي بسبب الهدر والرشوة وعدم التنظيم والشرخ بين النظرية و التطبيق والصفقات الثابتة بالوقائع والأرقام والعليل يبقى عليلا….الوحيد الذي يتبدل هو الطبيب أما النتيجة فواحدة .

ألستم معي في ذلك ؟

المقال السابقجهاد العقل
المقال التالى” بالكصة ” !!
محمد عبد الكريم يوسف (1965-) مواليد قرفيص/ سورية . مدرب ومترجم وأكاديمي و محاضر في الجامعات السورية / رئيس قسم الترجمة سابقا في الشركة السورية لنقل النفط / رئيس دائرة العقود والمشتريات الخارجية سابقا في الشركة السورية لنقل النفط / حاليا رئيس دائرة التنمية الإدارية في الشركة السورية لنقل النفط. كا....
المزيد عن الكاتب

لا تعليقات

اترك رد