ارتباط التكنولوجيا بالتعليم


 

التكنولوجيا والتعليم اذا ارتبطا تكاملا وبالتالي يمكننا اطلاق اسم مشترك لهما هو تكنولوجيا التعليم والتي نجد فيها تطبيقات هيكلية من المعرفة والعلوم بانواعها وهذا في مضمون التعليم الانساني باستخدام مراجع ومصادر تعليم

التكنولوجيا التعليمية تشمل التعليم البشري والغير بشري والذي يتساير بمنهجية واسلوب المنظومات والنشاطات لتحقيق الاهداف الاقليمية للتواصل العلمي الذي نتوصل به الى تعلم باكثر فعاليةوهذا حسب تعريف اليونسكو للمصطلح تكنولوجيا التعليم ..

تكنولوجيا التعليم تتطلب ابحاث خاصة بها وهذا في جدول اعمال يهدف احيانا الى تقويم الممارسة التي تستهدف تغييرات تربوية
كل العلوم تستنبط اهدافها و منهاجها من استخدام برامج عروضية تقديمية لشرح محتواها ويكون ذلك بالسمعي البصري اي باستخدام طريقة تعليمية حديثة ترتكز على التكنولوجية المكملة لها
فمثلا في التربية اذا حسنا التعليم من حيث القدرة على اضافة النسخ المطبوعة من الكتب المدرسية مثلا وقدمنا الدرس بالوسائل الحديثة المذكورة كالسمعي البصري كالفيديو فاننا سنحسن من مستوى تقبل الطالب في تدبر المفاهيم التي نرجو وصوله اليها بسهولة وفي وقت قياسي وبالتالي المتمدرس طالب العلم اذا نشط فكره بالنقاشات مع زملائه في موضوع ما فاننا نكون قد حققنا تشجيعا فكريا للطالب يستطيع النقد والتحليل من خلاله

واخيرا نتخلص من التكنولوجيا التعليم انها استحداث التعليم بالتعلم والتعلم هو هدفنا الرئيسي الذي نتوصل اليه بوسيلة المؤدية لذلك بحيث نستوعب ان التعليم هو الوسيلة للوصول الى التعلم .

لا تعليقات

اترك رد