عزلة


 

لا حب في أوراقك يا شجر
فلم المطر
لا حب في ليلك يا سماء
فلم القمر
لا حب في قلبك يا خريف
فلماذا هذا الغيم
ولماذا وجهك مكفهر ؟
لا حب في الطرقات
ولا وعد لعاشقة
نذرت عيونها للضجر .
لا شيء يدعو عازفا
كيما يعيد اللحن
أو يهب الربابة للوتر.
العاشق الولهان
اغفى يحدث قلبه
فإذا المواجد غادرت أحداقها
والقلب أضحى من حجر.

المقال السابقالالوان وسر التكوين
المقال التالىوصفة للسعادة في كل الأحوال
فوزية العلوي أستاذة بالمعاهد الثانوية من مواليد القصرين استاذية في العربية من دار المعلمين العليا بتونس 1981 وماجستير في الأدب من كلية الآداب والعلوم الإنسانية بسوسة 2009 بملاحظة حسن جدا . - مارست التدريس أكثر من 30 سنة والإرشاد البيداغوجي 14 سنة . أدبية معروفة في المشهد الثقافي التونسي و....
المزيد عن الكاتب

لا تعليقات

اترك رد