بلاد الخرسان والسلطان اردوغان


 

بعد ان ارتعب الجميع من فكرة العطش القادم وخصوصا اننا اصلا نعيش شحا واضحا في المياه وبعد ان ظهر وزير الموارد المائية التكنوقراطي لينصح العباد في البلاد بشراء الخزانات الاضافية تحسبا للشحة القادمة والتي طبعا تضاعفت اسعارها بمجرد ان انتهى الوزير من تصريحاته في الفضائيات

برزت الحاجة للتفكير الجدي والحقيقي الغير ترقيعي كعادتنا في الازمات ان نجد حلولا منطقية وواقعية وحقيقية للازمة القادمة خصوصا ان الرئيس التركي امهل العراقيين حتى شهر تموز لاخذ احتياطاتهم قبل ان يباشر بملئ سده العظيم والذي يعتبره حقا وطنيا لارواء الجزء الجنوبي من بلاده وقد خطط لذلك منذ عقود خلت لا بل نفذ الخطط العملية على ارض الواقع حتى وصلنا مرحلة تشغيل السد بطاقاته القصوى وتدعونا الامانة ان نقف له احتراما وذلك لدفاعه عن حقوق شعبه وباصرار كبير

نعود الى العراق ونسال الم يعرف العراقيون ان سد اليسو موجود وسينتهي البناء فيه وسيحتاج الى الكميات الكبيره من المياه لم تغاضى عن ذلك اصحاب الشان من وزراء الموارد المائية الذين تعاقبوا على الوزارة لم تغاضى وزراء الخارجية خلال الحكومات السابقة لم تغاضى النواب في جميع الدورات البرلمانية الماضية وخصوصا لجان الزراعة والمياه منطقيا القانون لا يحمي المغفلين ونحن اهدرنا حقنا بالتفاوض مع الحانب التركي وتقنين حصص مياهنا ونسبه دخولها الى اراضينا وادرنا وجوهنا جانبا عن هذه المشكلة العظيمة التي من الممكن ان تعطش جنوبنا الخصب حتى من مياه الشرب فهل نوابنا ووزرائنا ورؤساء حكوماتنا خرسان لا يستطيعون التفاهم مع السلطان اردوغان بالمناسبة نفس الموضوع سيتكرر مع الكويتيين بموضوع ميناء مبارك الكبير فمن باع دجلة عند دخوله الارض العراقيه يبيعه عند خروجه منها وستتكرر نفس الازمه ولكن بشكل وسيناريو مختلف فالدول لديها من يخطط للمستقبل ويعمل على تنفيذ الخطط الستراتيجية للدوله ومع الاسف نحن لا نمتلك من يخطط لنا ويعمل مستميتا على تنفيذ خططه

اردوغان امهل العراقيين حتى تموز لمئ السد اي ان العطش قادم لا محال فهل سيستطيع العراقيون ان يجدوا حلولا للكارثة ان انهم سيغلسون عن الموضوع ويشيحون بوجوههم عن المشكلة وماذا سيحدث بعد تموز وبعد ان تنتهي المدة الاردوغانية هل سيتوسلون به مرة اخرى لمهلة جديدة ومن اين لهم ان يوفروا المياه للبلد ان قطع عنهم الماء

قد نحتاج حقا الى رئيس وزراء بنسخة عراقية عن كيم جونك اون الرئيس الكوري الشمالي ليعدم من يخون الوطن ومن يتغاضى عن اداء واجبه ومن يقصر فيه بمدفع مقاوم للطائرات

لا تعليقات

اترك رد