تحديد المصير و مناورات اللحظات الاخيرة


 

بعد أيام تنطلق بطولة كاس العالم لكرة القدم في روسيا هذا الحدث الذي ينتظره و يترقبه الملايين في انحاء العالم و ينصب تفكيره و ينشغل بإحداث و حكايات كرة القدم العالمية و يجتمعون ليشاهدوا صراعا كرويا قويا سيشهد من هو زعيم العالم المتوج بالبطولة .

و علي الجانب الاخر يدور صراعا اكثر حده ليس علي زعامة العالم فحسب بل في امتلاكه فالعالم يتشكل من جديد و بات عليه الان ان يخطو اخطر مرحله في تاريخه و يحدد مصيره , هذا المصير الذي بات محسوما ومحصور بين مصيرين لا ثالث لهما , مع اي جانب ستكون فمراحل الحياد انتهت , و المناورات يجب ان تنتهي الان , جانب يحاول اخضاع الجميع تحت لوائه يخدمون منظومته العالمية الجديدة , منظومة يسودها الربورت و الجنس الذي تحمل دمائه الصفات الوراثية النقية و الصفوة و المختارين ( الحكومة العالمية ) علي باقي انواع البشر الذي سيكون مصيره الموت البشع بعد ان اصبح الانسان الالي اكثر نفعا و اقل تكلفه , بل اصبح الربوت يعمل في كل المجالات فهو طبيب ممتاز و مهندس رائع لا بل مذيع لا بل شريك حياة ممتاز لن تحس معه بالملل , و اصبح له جنسية و وطن و غدا يكون له عضوية في النظام العالمي الجديد و ينشاء له مجلس حقوق الانسان الالي ,و يكون لهم دولتهم الخاصة , فما حاجة العالم الجديد للبشرية !! هذا النظام الذي يعيث في الارض فسادا و دمارا و نشر الجوع و الرعب في شعوب العالم , بدء يحصار و يرهب الجميع لا يستثني احد حتي من ظنوا انهم حلفائه , ليرضخوا ويعلنوا ولائهم او لا يرضخوا و في الحالتين سيكون مصيره الهلاك , فالصراع ليس صراع دول و الذي يبدو كذلك و لكن في حقيقة الامر صراع يديره الصفوه المختاره , الذين تولوا زمام الحكم في اركان العالم و يديرونه كيف يشائون . حتي الدول التي يحكمون من خلالها لن تنجو من هذا المصير و ان كانت اعظم دولة في العالم هم ينون ان يبدوا جميع البشر حتي شعوبهم , هم يريدونها لهم و نسلهم الذي سيخرج من اصلابهم ليرثوا الارض ومن عليها .

و جانب اخر يقدم اساض نظام عالمي جديد تقوده روسيا و الصين و هو نظام يقوم علي مبدا المنفعة المشتركة فقدمت الصين مشروع الحرير الذي سيربط العالم بشبكة طرق لا مثيل لها و تنمو حركات التجارة في هذه الدول و لقد اختار هذا الجانب ان يتصدي لهذا الجنون , و يناور و لا ينساق وراء التهديدات و الاستفزازات المستمرة و الاهانات التي تمس شرف و كبرياء الدول وهو سبب كفيل لانداع اي حرب في لحظة و اتبعت سياسة الصمت و لغة العمل , و كانت لهذه السياسة ان اوقفت اندلاع الحرب اكثر من مرة , و لكن لن يدوم ذالك لوقت طويل .

الاختيار الرهيب

الاختيار اصبح رهيبا فلا توجد اي ضمانات او مكاسب مضمونه , و حاول عبثا الأوروبيين ان يخرجوا من واشنطن باي نتيجة تضمن لهم مكاسب او تحدد مصائرهم , فهم يعرفون جيدا خطورة تغيير العالم , وباتت دولهم مهدده بالانهيار بعد ان استخدمت واشنطن سلاحها الاقتصادي الفتاك في وجهه العالم , و الذي اثبت ان واشنطن تتحكم في اقتصاد العالم , و لكن في النهاية سيرضخون للرغبات الامريكية و يعلنون الولاء التام , لانهم متورطون منذ البداية و البدائل غير متوفرة و نتيجة هذه التهديدات المباشرة رضخت بيونج يانج و تعلمت لغه الصمت مؤخرا بل و الانفتاح الي اقصي مدي نحو جيرانها و التخلي عن طموحاتها الابدية وسلحها النووي .

مرحلة التصفيات النهائية
الان وصلنا لمرحلة التصفيات النهائية بعد ان تحددت المواجهات المباشرة و الكل اتم استعداده للصدام الاخير , و التي ستدور رحاها في جميع ارجاء المعمورة , فالجميع سيكون سيشارك فلن يكون هناك جمهور . الناتو و اوروبا في مواجهة حاسمة مع روسيا , وأعلن حلف الناتو بقيادة واشنطن في اجتماعهم الاخير ببروكسل الخميس الماضي اعتماد خطة 30 + 30 + 30 + 30 لمواجهة روسيا و اقر وزراء دفاع الناتو خطتهم الجديدة لتعزيز وجود الحلف في أوروبا، في حال وقعت أي أزمة مع الروس ، من خلال نشر 30 كتيبة جنود، و30 سرب طائرات، و30 سفينة حربية خلال 30 يوما , كما صدقوا على توظيف أكثر من 1200 موظف لقيادات جديدة تغطي المحيط الأطلسي – مقرها في نورفولك بولاية فرجينيا – وفي أولم بألمانيا، حيث يتعاملون مع الخدمات اللوجستية خلال أي نزاع في أراضي أوروبا , بالاضافة الي احياء طالبان من جديد في افغانستان من قبل الامريكان و اعلنت امريكا مؤخرا انها لا تجد طالبان الان تشكل تهديد لاحد و ان واشنطن مستعده لتقبلهم من جديد علي حساب حكومة قرضاي بحجة ان تكاليف الحرب اصبحت عبئا علي واشنطن , ليكون الجانب الجنوبي لروسيا مشتعلا من جديد .

مواجهة اخري لا تقل اهمية عن سابقتها تدور رحاها علي الاراضي الصينية , بين الهند التي طالبتها روسيا و الصين , بسرعة تحديد موقفها فسياسة المماطلة لم تعد الان تنفع , و الولايات المتحدة ضد الصين و حلفائها , و الذي بدت واشنطن تحرك قواتها في بحر الصين و تعلن تايون عن قيامها بتدريبات وصفت بالضخمة ,

مواجهة اخري تدور رحاها هنا علي ساحل المتوسط و الخليج العربي و الظهور الاول لااسرائيل الكبري , و التي اعتبرها اغبي الحروب و التي سيكون العرب فيها قوي تقاتل بعضها و ينتهي مصيرهم الي الابد و علي جثته ستعلن اسرائيل دولتها الكبري , فبعد دمار سوريا و العراق و اليمن و ليبيا جاء الدور علي لبنان و الاردن و مصر , و علي الجانب الشرقي ستكون حرب الخليج الكبري بين ايران و دول الخليج ,

رسالة بوتن الاخيرة
و جهة بوتن رسالة اخيرة لواشنطن و للعالم قال فيها
الإدراك بأن الحرب العالمية الثالثة قد تشكل نهاية الحضارة الحالية، يجب أن يمنعنا من اتخاذ خطوات خطيرة على الحضارة الإنسانية المعاصرة

لا تعليقات

اترك رد