أصغر نصاب في مصر


 

شاب مصري عمرة عشرون عاما والدية من الصعيد عاش طفولته خارج مصر مقتدر ماليا فاسرتة عائلة صعيدية تملك أراضى وأموال وسمعة طيبة حصل على دراسة متوسطة دبلوم
جلس وفكر ماذا سيفعل أستغل معرفته بالنت وال فيس بوك فإنشاء العديد من الصفحات بأسماء شركات سياحية داخلية وهمية منها فرست ورحيل واوسكار وجودلن واختار لهم مواقع وهمي بحي النور بمدينة شرم الشيخ السياحية ونشر العديد من الرحلات السياحية المخفضة لأكبر الفنادق شاملة الطيران والإقامة وأرقام تليفونات للتواصل تواصل معه المئات وكانت طريقته متميزة وخبيرة في التعامل وإيهام الضحية بصدقة ويمتلك بعض المعلومات الصحيحة حول الفنادق وأساليب الحجز لإيقاع الضحايا وتنوع ضحاياه تنوع غريب ليشمل كل شرائح المجتمع المصري وليجمع ملايين خلال شهور بنفس الأسلوب تحويل نصف قيمة الرحلة على خط فوافون برقم ينتهي 15927
وعقب ذلك يختفي كشبح تعددت البلاغات من جميع المحافظات وأخيرا تحرر المحضر رقم 13924 لعام2018جنح فسم السلام ضد احمد .خ .س المقيم بمنطقه عين شمس ش 27 متفرع من الأربعين لاتهامه بالنصب .ندق جرس الإنذار لانهيار السياحة الداخلية بسبب أفعال النصب المتكررة والمستمرة وكأن كل من يريد الذهاب لفنادق وقرى خمسة نجوم هو واسرتة اموالة مباحة وسط صمت غير مبرر من الأجهزة الأمنية والفنادق والقرى التي يتم استغلال أسمائها في الأعمال الغير مشروعة
وقائع النصب مازالت مستمرة حتى الآن وبنفس الأسلوب والضحايا يتساقطون و الأجهزة الأمنية تطارده ولم تتمكن من ضبطه حتى الآن رغم معرفة كافة بياناته وأماكن تواجده وشركاءه
القصة تحتاج لاهتمام منا في تربية أولادنا أكثر والحذر من أصدقاء السوء والعلاقات الغير سوية …الضحايا يصرخون
أتمنى أن يصل صوت صراخهم للسيد اللواء وزير الداخلية لتحقيق العدل ورفع الظلم عنهم بصورة فاعلة

لا تعليقات

اترك رد