اننا شعب غريب !


 

اننا شعب غريب بكل المقاييس ومتناقض ايضا بكل المقاييس فبصراحة مع الذات وبتجرد عن قيم التعصب الفردية او المجتمعية سنجد اننا شعب غريب حقا وسنطرح بعض الامثلة للمتناقضات الذاتية المجتمعية وخصوصا التي تعايشنا معها وتآلفنا بعد عام الفين وثلاثة وقبلها حتى فنحن تقريبا شعب متدين الى حدود كبيرة ونلتزم بادياننا المتعددة وتعاليمها الربانية والاخلاقية الراقية ولكننا في نفس الوقت نخرق كل هذه التعاليم بشكل سري على الاغلب فمع التزامنا بادياننا الا اننا نستبيح الاعتداء على حقوق الغير والدولة ونسكت عن الظلم ونهادن وناكل حقوق الاخرين ونستبيح المحرمات ونستغل الضعفاء ونصفق للاغنياء ونقدم لهم فروض الطاعة ونجاهر ونطلق العنان لاصواتنا بالانتفاض على واقعنا الحياتي المتردي فعلى المستوى الوظيفي كموظفي دولة فنتملق لمرؤوسينا مع علمنا انهم لا يستحقون ذلك التملق المقيت ومع شيوخ العشائر وبعضهم امي اصلا فيقدم لهم الاستاذ والطبيب والمحامي والقاضي فروض التبجيل والكارثة الكبيرة مع السياسيين او من يعتبرون على طبقتهم من مسؤولين فنحن نعرف جيدا انهم يكذبون ويدلسون ويخدعون ويراوغون ويغصبون ويجبرون البسطاء للحصول على اصواتهم ولكننا نصفق لهم وندعوا لهم بالسداد فما الذي يجبرنا على هذه الممارسات وغيرها الكثير اهو الفقر والجوع ام النفاق الاجتماعي ام الامل بالغد الافضل ام اننا تعودنا ان نكون مصفقين دون ان نعرف لمن نصفق فاكفنا ملت من التصفيق واحمرت راحتاها ومدننا ملت من الاهمال وفاحت منها الروائح وما زلنا نصفق اليس شعبنا غريب ؟ ما الذي يجبرنا ان نعد المرشح للانتخابات اننا سنتتخبه مع اننا سننتخب غيره وما الذي يجبرنا ان نسكت عن حقوقنا المسلوبة ونتعامل مع الامر بامل التغيير الذي لن يتحقق ما الذي يجبرنا ان نتغنى ونشعر بحب من الا يستحق ذلك ما الذي يجبرنا ان ننصاع للقوانين ونطبقها عند سفرنا الى الخارج وننتهكها بكل انواعها داخل حدود بلدنا السنا شعبا غريبا حقا ..

شارك
المقال السابقكاظمية بغداد وأعظميتها واحزان رجب
المقال التالىحكومات تستحي!
رغيد صبري الربيعي اعلامي عراقي عمل في اكثر من فضائية عراقية كمقدم ومعد ومذيع للبرامج السياسية والنشرات الاخبارية ( الحرية .البغداديه.واستقر في بلادي) تتمحور برامجه السياسية التفاعليه حول ما يعانيه الوطن ويحتاجه المواطن....
المزيد عن الكاتب

لا تعليقات

اترك رد