لا تخذل نور القمر

 

“أيها العشاق إن جاءكم محب بحبه فتمتعوا.. فالمشاعر أحاسيس رقيقة لايجب كتمانها أو توجيهها للطريق الخطأ الذي يقتلها ويفقدها حلاوتها..لا تسمحوا لأحد أن يطفيء مشاعركم أو يحتكرها أو يستغلها أو يوظفها أو يسخر منها أو يتكبر عليها.. عزة المشاعر تأبى كل هذا.

مشاعرنا ملك لنا وتظل بوصلتها في أيدينا حتى يأتي من يستحقها أو يجذبها أو يخطفها.. وكلما صفت هذه المشاعر وأصبحت حقيقية كلما انجذبت لشبيهها النقي.. وإذا شابها أي تمثيل أو إدعاء وجدت من يسرقها أو يخادعها.. فالقلوب على أشكالها تقع أيضا.

..ياتيك الحب من كل باب.. صديق يبادرك بمشاعره ويفيض عليك منها ويغمرك..حتى لاتتخيل اليوم بدونه.. أبوين لازلت تتمتع بنعمة وجودهما ونعمة حنانهما فلا يمكن تخيل ليلة دون حضن أو ضحكة أم طيبة أو حنان أب يبتسم فقط لأجلك.. حبيب انتظرك طويلا حتى تتفرغ له.. بادلك كل أفعال الحب.. فالكلمات لاتعبر وحدها.. دخل إلى قلبك من بابه بعدما طرقه واستأذن أو هكذا ظننت.. أيستحق كل ما سبق أن تغلق باب قلبك في وجوههم..؟

اجعل أبواب الحب مشرعة لتدخل شمس المشاعر الطيبة فتحيا وتشعر بوجودك وأن الحياة فيها ما يستحق المتعة والعيش ولو له فقط.. وبالليل لاتغلقها أيضا حتى ينير قلبك ضوء القمر الذي يظلنا جميعا.. القمر الجميل يوزع نوره وهدوئه ورواقه على كل العشاق المحبين.. يحمسهم لكلمات يقوى بها عود نبتة الحب.. يفلتر الكلمات حتى تخرج ادقة وهادئة مثله.. نوره يبدد ظلمة أي عتاب أو هجر أو غيرة تقتل وفقط..

..التأجيل خذلان وقتل بطيء.. فلا تؤجل حبا واعترف.. كن قويا ومحبا للحياة.. وجه كلماتك الراقية ذات الروائح العطرة إلى كل من يستحقها.. قل لحلو المعشر والرفقة “أنت حلو” في عينه.. قبل جبين هو سبب في وجودك..وكذا الأيدي.. احفظ ود ساعة لصديق أعطاك أغلى ما يملك..”قلبه”..

تأجيل عمل يوم يزحم اليوم بعده..وتأجيل المشاعر يساهم في “تيبس” القلب وربما تعطله عن وظيفته “الحب”.. مع كل تأجيل يقسو قلبك.. ومع كل خذلان يسود قمرك.. وهكذا حتى يؤذن على قلبك ويصلى عليه..”الله يرحمه”.

مشاعر+قلب نقي+عقل ذكي+كلمات راقية+تصرفات رائقة= هذه هي الحياة.

..ما سبق ليست مجرد كلمات منمقة لتعجبك.. لكن بعضها تجارب وحكاوي ومواقف.. والاختيار لك: إما أن تحب فترى الكون كله “مليح الطلعة” وفيه ما يستحق.. أو تؤجل وتعطل وتكابر.. فلا استمتعت بدفء شمس ولا نور قمر.. وتظل “تلعن” البشر لأنهم لم يحبوك..رغم أنك “أبخل” هؤلاء.. بخلت بقلبك..

لا تعليقات

اترك رد