أحلق بالأمل


 

سنة مضت وانا احلق ُ بالأملْ
يغتالني العهد المعلِلُ والمللْ

ومضى علي من السنين دهورها
أوْدتْ بما عشق الفؤاد من الغزلْ

ومضى السحاب وفيض مدادهِ
وتصحّر الإحساس والقلب انعزلْ

والشوق مقصلةً تغص توجُعاً
والشمس تأفُلُ للغروب على عجلْ

خذ همسك المضني وعن قلبي ابتعدْ
ما عدت اعبأ بالحنين ولا العذلْ

بصري غدا من نار دمعي طافياَ
ضاعت باشلاء النوى نُزُرُ الهَبلْ

متبعثَرُ الأحزان يسبح في الأسى
في ظلمة الآهات ِ تختلج العِللْ

واليأس يحضن نجمَ ليلٍ يشتَكِي
تَتَغلغل الأوهام تمطر كالكُتلْ

وأنين صبري ينطوي بمغارتي
والقلب باح بما لديه من الوجلْ

لا تأْملنَّ الوصلَ فهو مخادع
عشق الثمالة وعدهُ لا يكتملْ

والحرف نادَمَ بالهوى كلماتهُ
والليل يؤنس سهدَ قلبي المبتهِلْ

وصدى عنائي يستبد بثورتي
فاحذرْ رُعودي صاعقاتٌ كالاجلْ

حاذر فهمسك لعنة تغتالني
ما عدتُ اقبل منك اعذار الزللْ

إرحل لعلَ البعد يشفي علّتيِ
ولعل آلامي تطيب على مهلْ

ولعل بسْماتي تعيد بريقها
ونسيمُ أحلامي يرافقه الاملْ

المقال السابقهل تنجح شراكة واشنطن مع الهند إعادة المشهد الجيوسياسي؟
المقال التالىالعملية السياسية
راضية ميمونة تونسية الأصل درست إلى مستوى السابعة ثانوي قسم آداب .. وانقطعت عن دراستها لظروف عائلية.. ولكن لم يوقفها الأمر على المطالعة والتثقيف و متابعة الأدب والكتابة الشعرية والخواطر والاطلاع على أهم الكتب الأدبية والقصصية والشعرية لها سيرة أدبية في الشعر العمودي والنثري تنشر لها ع....
المزيد عن الكاتب

لا تعليقات

اترك رد