بعض الناس


 

فبعضُ النَّاسِ لا ذكرى تُخَلِدُهُمْ
وبعضُ النَّاسِ تهوى النَّاسُ ذكراهُم

وبعضُ النَّاسِ مثلُ الطيبِ مجلسهم
وبعضُ النَّاسِ لا كالناسِ تَلقاهُمْ

كِرامُ النفسِ والأفعالِ تَسْبِقَهُمْ
وأهلُ الشُّحِّ وقتُ الجَدِّ تنساهُمْ

فخيرُ النَّاسِ من طابَتْ مَطاعِمَهُمْ
وجوهُ الخيرِ ما أحلى مُحَياهُمْ

وأهلُ الجودِ مثلُ النارِ تعرِفُهُمْ
وفي الظَلْماءِ قد ضاءَتْ زواياهم

هُمُ الأرْكانُ لا ننسى فَضائِلَهُمْ
نفوسُ النَّاسِ تُسْتَهْدى بِسيماهُمْ

شِرارُ الطبعِ إن هَمَّتْ قَرائِحَهُمْ
كما الأنعامِ لا تَفْهَمْ لِمَغزاهُمْ

ويبقىٰ الطيبُ بينَ النَّاسِ يجمعهم
كبيتِ النحلِ إذ جادَتْ خلاياهُم

شارك
المقال السابقمصباح واحد
المقال التالىالصيغة الاعلانية في فيسبوك
انور الزبن مواليد عام ١٩٥٠م وسكّان قرية المزرعة الشرقية رام الله فلسطين المحتلة كتبت الشعر وأنا في الصف السادس ابتدائي وكان عمري ١٣ عام وتعلمت الشعر عام ١٩٨٠م على يد استاذ وشاعر يحمل دكتوارة لغة عربية نشرت قصائدي في كير من جرائد ومجلات الوطن فنشرت في جريدة القدس الثقافي وجريدة الفجر الثقافي وجر....
المزيد عن الكاتب

لا تعليقات

اترك رد