شهرزد السوسيو لوجيا العربية تجنح باتجاه الابدية

 
_فاطمه-المرنيسي

عن عمر يناهز75 صفقت الباب وراءها ورحلت في صمت اواخر السنة الماضية عالمة الاجتماع المغربية فاطمة المرنيسي اشهرعالمة سوسيولوحيا في العالم العربي اد عرفت الراحلة باعمالها الفكرية الاجتماعية والادبية الرصينة والمدهشة اذ ترصد فيها تحولات المجتمع المغربي منذ عقود من خلال دراسات نظرية وميدانية تنتصر فيها بالخصوص للمراة المغربية ومكانتها الاعتيارية اتجاه الاسرة بل المجتمع ككل

الراحلة كانت ذات قامة اكاديمة فارهة الطول زاوجت في مرح علمي قل نظيره بين التراث والحداثةودافعت عن المراة من وجهة علم الاجتماع افاصبح كل من ذكر اسمها يتجه راسا الا اقتناع انه ازاء السوسيولوجيا لكن بصيغة المؤنث

من خلال هاته المقالة التعريفية الموجزة سنحاول تذكر هدا الطائر الغريد الذي يمم وحهه شرقا وغربا بحثا عن انصاف ووضع رمزي يليق بالمراة العربية والمغربية على الخصوص مخلخلة بذلك الوعي العربي والغربي خلال عقود ماضية

عام 1940 رات فاطمة المرنيسي النور في فاس بين احضان عائلة محافظة ومناضلة غرفت يمناكفتها للاستعمار الفرنسي فبعد استكمالها لسنوات الدراسة بالمدارس الحرة التابعة للحركة الوطنية حصلت على الباكالوريا بالرباط قبل ان تطير الى باريس ثم الولايات المتحدة الامركية حيث توجت تكوينها العلمي والاكاديمي بدكتوراه علم الاجتماع اشتغلت المرنيسي لستاذة بجامعةمحمد الخامس بالرباط ثم عضوا بمجاس جامعة الامم المتحدة وكانت الراحلة تنوس بين التنظير والعمل الميداني حيث كان لها الفضل في ارساء تقاليد البحوث التطبيقية في علم الاح بالجامعات المغربية من خلال اولبحوثها الميدانية حول التدخين لدى الشباب واسست قوافل مدنية وهي مبادرة جمعوية من اجل حقوق المراة ونظرا لكتاباتها التي طبقت شهرتها الافاق نالت المرنيسي جائزة امر استورياس للادب الاسباني عام الفين وتسعة وجائزة اراسموس الهولندية وعام الفين وثلاثة ادرجت مجلة اراابيان بيزنس اسمها صمن ترتيب المائة امراة الاكثر تاثيرا في العالم العربي

مؤلفاتها تتسم بالفرادة والدهشة فقد عملت في كتاباتها على الاشتغال على قضايا المراة بجراة فكرية وعلمية قل نظيرهما بالرجوع الى التراث العربي الاسلامي ومحاولة التساكن معه والاقتراب من الدين ومجادلته وتفكيك بغض الخطابات التراثية المتزمتة التي تجعل من المراة سقط المتاع وكينونة هامشية ومتجاوزة وكذلك غربلة العديد من الرؤى الظالمة للمراة العربية فاعادت لها الاعتبار من حلال العديد من المؤلفات ابرزها

الحريم السياسي النبي والنساء
الغابرة المكسورة الجناح شهرزاد ترحل الى الغرب
الحريم والغرب
سادية مغاربة رحلات في المغرب المواطن
الجنس الاديولوجيا الاسلام
الجنس كهندسة اجتماعية
العالم ليس حريما
سلطانات منسيات_نساء قائدات دولة في
الاسلام
نساء على اجنحة الحلم
احلام النساء طفولة الحريم
المغرب عبر نسائه
الخوف من الحداثة_الاسلام والحداثة
وغيرها من المؤلفات المعتبرة

كنا نتمنى ان يطول عمر هذه العالمة التي فتحت افاقا كثيرة ومهمة في الحقل السوسيولوجي والسياسي واحرجت المراة من بوثقة الحريم والزينة والتمتع اللا مراة ناضجة مناضلة تساير الحياة وتؤطرها وتضفي عليه انواعا من االجدية والعذوبة والصرامة في نفس الوقت لكن لا مرد لقضاء الله فرحمة الله عليها الف رحمة

ملحوظة لابد منها المعذرة عن بعض الاحطاء في الرقانة ستم تجاوزنا لاخقا ان شاء الله

لا تعليقات

اترك رد