ملامح التجديد في الشعرالعربي الاندلسي – ج 4

 

اما الموشح الخمري فلا تختلف مواضيعه عن معانيها في القصيدة الشعرية في الخمر واشهر شعراء الموشحات الخمرية ابن بقي القرطبي الاندلسي فيقول :

أدر لـــنــا أكــــــــواب
ينسى به الوجـــــــــد
واستصحب الجلاس
كما اقتضى العهـــــــد

دن بالهــــوى شرعاً
ما عشـــــت ياصــــاح
ونـــــزّه الســــمـــعـــا
عن منطق اللاحــــي
والحـــــكم أن يدعى
إليـــك بـــــالــــراح

أنامــــل العــــنـــــاب
ونقلك الــــــــــــــورد
حفــــــا بصــدغي آس
يلويهــــما الخـــــــــد

ويعجبني هذا الموشح الرائع لابن المعتز الشاعر العباسي في المشرق والذي كان المغنون يتغنون به الى وقت قريب .:

ياحلو يااسمر غنى بك الســـــمر
رقوا ورق الهوى في كل ما صوروا

———————

ما الشعر ماسحره ما الخمر ماالسكر
يندى على ثغرك من انفاسك العنبر

————————–

والليل يغفو على شعرك او يقمر
انت نعيم الصبا والامل الاخضر
ما لهوانا الذي اورق لا يثمر

————————-

قد كان من امرنا ماكان هل يذكر
نعصر من ر وحنا اطيب ما يعصر

—————————-

نوحي الى الليل ما يبهج او يسكر
نبنيه عشا لنا ياحلو يا ا سمر

————————————

اما الموشح الخمري فلا تختلف مواضيعه عن معانيها في القصيدة الشعرية في الخمر واشهر شعراء الموشحات الخمرية ابن بقي القرطبي الاندلسي فيقول :

أدر لـــنــا أكــــــــواب
ينسى به الوجــــــــد
واستصحب الجلاس
كما اقتضى العهـــــد

دن بالهــــوى شرعاً
ما عشـــت ياصــــاح
ونـــــزّه الســــمـــعـــا
عن منطـــــق اللاحي
والحـــــكم أن يدعى
إليـــك بـــــالــــراح

أنامــــل العــــنـــــاب
ونقلك الــــــــــــورد
حفــا بصــدغي آس
يلويهــــمــا الخـــــــد

اما موشحات وصف الطبيعة الاندلسية الرائعة الخلابة فمن افضلها موشح الوزير الشاعر ابي جعفر احمد بن سعيد وفيها وصف الروض ووصف النهر الذي خلع عليه الوزير الوشاح الألوان البهيجة حين سلّط شمس الأصيل على ماء النهر المفضض وجعل منه سيفاً مصقولاً يضحك من الزهر في الأكمام، ويبكي الغمام، وينطق ورق الحمام، ويصف أيضاً جمال الحور وفتنة الروض فتوحي بالشراب فيمد الشاعر أو الوشاح الأندلسي بالغزل فيقول فيها :

ذهبت شمس الأصيل
فضة النهر
أي نهر كالمدامة
صيّر الظل فدامه
نسجته الريح لامه
وثنت للغصن لامه
فهو كالعضب الصقيل
حف بالشـفـــر
مضحكاً ثغر الكمام
مبكــياً جفن الغمام
منطقاً وِرق الحمام
داعــــياً إلى المدام
فلــــهذا بالـــقـــبــــول
خط كالسطـــر
وعد الحب فـــأخــــلــــف
واشتهى المطل وســــوّف
ورســـــــولي قد تعـــــرّف
منـــــــه بما أدري فحرف
بالله قل يارسولي
لش يغب بــــدري

كما ان هناك موشحات ظهرت في المديح والفخر والهجاء والرثاء والتصوف والحكمة و كثير من الاغراض اتجاوز عن ذكرها خشية الاطالة .

لا تعليقات

اترك رد