ردَّ لي صوتي


 

بعدَ كأسٍ من نبيذٍ
صار طعمُ النايِ سكرْ
طارَ فوقَ الرأسِ سربٌ
من فراشٍ
كان أصفرْ
لنغنّي
أيُّها العودُ ارتجلْ
شُدَّ أوتار اقصيدةْ
وانجُ مني
من جنوني
من غيابي
من حنيني
من دموعي
لا تذرْ
واسترقْ مني الاغاني
وحفيفَ العمرِ بين أغصان الشجرْ
رُدَّ لي صوتي
اقتحمني
أو فلا تبقي أثرْ
بعدَ كأسٍ من نبيذٍ
كنتُ أحيي للمرايا
ألفَ قيصرْ
كنتُ ليلى
كان نهرُ الحبِّ جاري
والسواقي فيه عنبرْ
كان فصلُ النورِ وجهي
كان أخضرْ
أحتسي حلم المرايا
ليسَ أكثرْ

المقال السابقالديك والتنين
المقال التالىبين الرومانسية والكلاسيكية
ميسون طه النوباني ..شاعرة اردنية ..لديها 3 دواوين شعرية ..(رحيل امرأة )بدعم من وزارة الثقافة الاردنية ..(سبع سنابل )بدعم من وزارة الثقافة الاردنية.. (حين أتيت) بدعم من عاصمة الثقافة الاردينة ..شاركت في العديد من المهرجانات في الوطن العربي مثل مهرجان عكاظ ومهرجان المربد والأمسيات في الجزائر.....
المزيد عن الكاتب

1 تعليقك

اترك رد