الشعب المصرى حزين لعدم تأهل ايطاليا للمونديال

 

نعم اقولها بكل ثقة ودون مصادرة على رأى احد : الشعب المصرى حزين لعدم تأهل ايطاليا الى مونديال روسيا 2018 وانا شخصيا من الذين حزنوا بشده لعدم تأهل المنتخب المفضل بعد مصر ..منتخب ايطاليا

وقد شاهدت ذلك بوضوح فى كافة آلاف الكتابات سواء فى الصحف او مواقع الانترنت او مواقع التواصل الاجتماعى وكذلك ما شاهدته فى البرامج الرياضية المصرية الاذاعية والتلفزيونية

..حزن كبير لان نسبة لا يستهان بها من المصريين اعتادوا على مدى عقود تشجيع ايطاليا فى كأس العالم ..لحبهم لايطاليا باعتبارها جارة فى حوض البحر المتوسط وبالنظر للعلاقات التاريخية منذ الفراعنة وبالنظر لتميز اسلوب اللعب الايطالى والطريقة الشهيرة الكاتانشيو حيث يلعب الايطاليون بطريقة دفاعية قوية وباسلوب الهجمة المرتدة السريعه ولذلك حصدوا 4 مرات بطولة كاس العالم متساويين مع المانيا 4مرات وبفارق مرة واحدة عن اكثر الدول حيازة للكأس وهى البرازيل

-لقد كتب المصريون عقب خروج ايطاليا من التصفيات واعتزال بوفون ودى روسى اللعب كتابات كثيرة تعبر عن حزنهم فقد نشر الحارس العملاق عصام الحضرى صورته مع بوفون قائلا : لا اجد الكلمات المناسبة ..عزائى الوحيد اننى سأتواجد واحاول ان اعوض غيابك واضاف الحضرى قائلا :كل حراس المرمى فى المونديال سيلعبون من اجلك يا اسطورة ”

وكتب احد النقاد الرياضيين على صفحته على الفيس بوك قائلا : المونديال يخسر ايطاليا وكتب المصريون على تويتر والفيس بوك تعليقات كثيرة حزينه خاصة تعليقا على دموع الحارس الاسطورى بوفون الذى اعتزل اللعب دوليا مع دى روسى واخرون بعد الخروج الحزين حيث انه لاول مرة من 60 عاما سوف تغيب ايطاليا عن كأس العالم

-ورغم ان مصر صعدت للمرة الثالثة الى المونديال الا ان ايطاليا تحمل للمصريون ذكريات طيبه فى كاس العالم فقد شاركت مصر من قبل عامى 1934 و1990 والمرتان للمصادفة كانتا خلال اقامة كاس العالم فى ايطاليا ..ومن مفارقات القدر ان تصعد مصر هذه المرة ولا تصعد ايطاليا

-ورغم وجود عديد الدول الاوروبية فى حوض البحر المتوسط مع مصر الا ان نسبة لا يستهان بها من المصريين يحبون الكرة الايطالية ليس حبا فى اسلوب اللعب فقط بل لصفات اللعب الايطالى الذى يتصف بها ايضا اللاعبون المصريون وهى بذل الجهد والرجولة فى الملعب والغيرة الوطنية ولذلك فان قطاع من الشعب المصرى على مدى عقود يشجع المنتخب الايطالى فى بطولات كأس العالم الا فى حالة مواجهته المنتخب المصرى او اى منتخب عربى

-انا شخصيا ارى ان كأس العالم فى روسيا 2018 بدون ايطاليا هى مثل الطعام بدون ملح لان الكرة الايطالية لها طابع خاص ورونق مميز ..اخيرا لا اخفى تعاطفى مع الايطاليين الذين حزنوا لخروجهم من التصفيات كما لا اخفى حزنى الشديد لاعتزال عمالقة من اللاعبين الايطاليين على رأسهم الحارس الاسطورة بوفون واللاعب المميز دى روسى ..واوجه التحية لكل افراد الفريق الايطالى واتمنى لهم حظا اوفر فى المرات القادمة وعاشت صداقة الشعبين المصرى والايطالى

لا تعليقات

اترك رد