ماهو سر الدراما التركية ..؟

 

.. كثير من الاحيان اتساءل عن الاسباب التي جعلت الدراما التركية هي المسيطرة على اغلب قنواتنا العربية وعندما اشاهد بعض من هذه المسلسلات اجد نفسي متعلقة بها ومنجذبة لاحداثها ، لكن الشئ الوحيد الذي اكرهه فيها هو الأطالة في عدد الحلقات وانتظار النهايات التي قد لاتنتهي اصلاً عندما يتضح ان هناك اجزاءاً قادمة ..

لعل اهم هذه الأسباب هو ان المشاهد العربي سيحضى بمشاهدة جميلة لمناظر طبيعية واجواء ساحرة وقصص رومانسية مليئة بالدموع والعواطف الملتهبة واحداث مشوقة والابطال ذوي العيون الزرق والشعر الاشقر او السمراوات ذوات الشعر الاسود والعيون الناعسة والملابس التركية المعروفة بأناقتها والبيوت الراقية بأثاثها المتناسق والموسيقى العذبة والالحان الرائعة و تضاف لها دبلجة عربية كل ذلك يجعل الخلطة التركية هي الحصان الرابح في ميدان الدراما خاصةً اذا ما قورنت بالدراما العربية بمختلف لهجاتها ..

ولاننسى ان المشاهد العربي قد مل من القصص المكررة والمشاكل التي اعتاد عليها في حياته وقصص الواقع التي لاتسر احدا والوجوه التي اعتاد ان يراها هي نفس الوجوه لذا وجد في الدراما التركية طعما مختلفاً ولونا جديداً احب ان يتذوقه . ولانستطيع ان ننكر ان الدراما التركية انتجت اعمال ضخمة بأنتاجها وتمثيلها واخراجها ودخلت كل بيوتنا العربية بقوة مثل ( حريم السلطان ) و(وادي الذئاب) و(فاطمة) و (العشق الأسود) وغيرها ..

لا تعليقات

اترك رد