كي أحبك


 

كي أحبك
كانَ عليَّ أن أفتح ذراعيّ
– كما لو كنتُ طفلاً –
وأعدو نحوكِ ،

أن أحفظ
كلّ أغنيةٍ تحبينها
وأدندن بلحنِ كلماتها أمامك …،

أن أنصت – كتلميذ نجيب – لكلِّ حديثٍ ..
تفتحين الباب له

أن أختزل القصائد كلّها
بلون فستانك المفضل،
طلاء أظافرك،
وصفاتك كلها

” مثلاً ، أن أقول هذا الليل طويل ..
وأتركُ مجاز كلماتي تنسدل – كما شَعرُكِ –
على كتفيكِ العاريتين ..،

أن أشير بإصبعي إلى السماء
وأنا أسافر في عينيكِ الواسعتين ..
وأمارس الغرق كاملاً والعلو في آن واحد … “

أن أحبك
كان عليّ أن أركل
عقلي بعيداً ، مثل كرة تتدحرج،
أن آتيك بنبض
يرتجف
وقلب طفلٍ يحبو ..

لا تعليقات

اترك رد