عيناكِ

 
الصدى- عيناك
لوحة للفنانة نور صباح الاعظمي

عيناكِ  فيهنَّ  الكـواكب ســـافرتْ
والبحـر أبحـرَ  غارقـــاَ  ضمآنــــا

في أيِّ عيـــنٍ يا حبيبـــة ألتـقـي
شـــطآنهـنَّ  توالــــدتْ  شطآنـــــا

شــتّــان ما بين الثريـــا والثرى
أو بين عينك والمهــا شـتّــانــــا

يا روضةً  تهب الرياض عبيقهــا
وتصوغهــا ببراعـــــةٍ  ألوانـــــا

لا لن تحيـط قصيدتي غزلا بهـــا
وجعلتها لقـصيدتــي عنـوانـــــا

وأسير في دنيا السراب مكبَّــــلاً
حتى ظننـتُ  بريـقــــهُ  بســــتانــا

ولأجلها تأتي الحروف طريـــــةً
وتفيض في همس اللقـا ألحانـــا

بصماتهـــــا بعثتْ إليَّ أنامــــــلا
وكفوفهـــا قـد أنبتتْ  ريحانـــــــا

لبهائهـــا فقـد الحليم صوابــــــه
وطلوعها قد أرهب الرهبانـــــــا

3 تعليقات

اترك رد