مشاكسة

 

إخلَع كفّيكَ …
يعيدان لي
ذاكرة النسيان
كم رشّتاني … عبيرَ قداسة

كلمّا قلّبتُ ذكرياتي
طارَ قلبي اليكَ
يهَدهِدُ روحك الحالمة
أتُراكَ تلمحه…
بين أسراب القلوب والأغاني…

المأسورة في عذوبة نزقكَ …!
ما التقينا سوى على غيمةٍ
بينَ أحلام مطر
أشتاقُكَ … … …
يسألني السحاب أين هو …
حقّاً أين … … أيها الملاك المشاكس؟
لِمَ رحَلَتَ … والأفق يغصّ
بالترانيم العذاب
(لارا فابيان) يسقمها الغياب
وفي شعرها الأشقر وعودٌ ذابلات
إمحِ من أناملكَ عزف البيان
حينَ ماجتْ الأرض
وهي تُنصت …
لورودكَ الكاذبات …
أوقد لفافتكَ العشرين
ما عاد عبقها يُفزّز
… قلبيَ المفتون

لا تعليقات

اترك رد