المدرب عبد اللطيف كاظم يدعو لعقد مؤتمر موسع لبحث انتقال انديتنا لعالم الإحتراف


 

وضع الاتحاد الاسيوي انديتنا في مفترق طرق عندما جعل الموسم المقبل يعد الاخير لتنفيذ شروط الانتقال الى عالم الاحتراف الامر الذي دفع بتشكيل لجنة لمنح تراخيص للاندية التي تنفذ الشروط المطلوبه فيما ستكون الفرق المتأخرة بالغياب عن نسخة الدوري للموسم المقبل موقع صدى استطلع راي المدرب عبد اللطيف كاظم حول الموضوع وفي عدة محاور من اجل تسليط الضوء على الشروط المطلوبة من قبل الاتحاد الآسيوي ومدى قدرة انديتنا على تنفيذها

– ماهي شروط الاتحاد الاسيوي ومدى قدرة انديتنا على تنفيذها
كان من المفروض ان يكون هناك مؤتمر موسع خاص بالانتقال الى عالم الاحتراف وتقديم دراسات وبحوث على ضوء المتطلبات الاحترافية المطلوبة من الاتحاد الاسيوي

اذا اردنا ان نفكر بجدية لوضع الاحتراف الكروي والرياضي ونضعه موضع التنفيذ في اجندة الكرة العراقيه على انه نظام اقتصادي متكامل من خلاله نجعل الكرة العراقيه وانديتنا لها تاثير ملحوظ في اثراء الحركة الرياضيه وتطويرها وفق منهجية علمية متخصصه علينا ان نعقد موتمراً يحضره نخبة متميزة من المختصين والمشاهير في مجال كرة القدم ومن خلال الندوات والجلسات والمناقشات التي تعقد في مكان يتم الاتفاق عليه ويفضل في كلية التربية الرياضيه وتنفيذا لاولى توصيات المؤتمرتقوم اللجنة الاولمبيه باعتبارها المسؤوله عن الرياضية العراقية ومنها كرة القدم بدراسة ماتوصل اليه الموتمر وتشكيل لجنة من المختصين على مستوى عال لمناقشة وعرض اهم المشكلات والمعوقات في مجال تطبيق الاحتراف الرياضي محليا ودوليا وماتوصل اليه الموتمر من توصيات واليات للتطبيق وبالتاكيد الموتمر يضع اهداف منها:
•الوقوف على احدث استراتيجيات تطبيق الاحتراف على المستوى الدولي .
•الاطلاع على افضل الممارسات الناجحة لاليات التحول الرياضي من الهواية الى الاحتراف .
•التعرف على التحديات والفرص الحاليه والمستقبلية التي تواجه تطبيق الاحتراف الرياضي .
•تعزيز التواصل مع الهيئات والتنظيمات الدوليه والاستفادة من تجاربها الاحترافيه .
•التعرف على اساليب الاستثمار في مجالات الاحتراف الرياضي .
•ابراز رؤى منظومة الاحتراف الرياضي من واقع التطبيق الفعلي .
•استقطاب احدث الدراسات والبحوث العلميه في مجال الاحتراف .

اما محاورالنقاش الاساسية للموتمر فتتم من خلال
•اليات الشراكة الوطنية بين القطاع الخاص والاندية لدعم منظومة الاحتراف.
•التطوير الهيكلي للاندية لتشكيل الادارات المحترفه .
•المنظور القانوني للاحتراف .
•مستقبل الاحتراف الرياضي .
•تنمية واستثمار العنصر البشري في كرة القدم .
•استثمارات البنى التحتيه في كرة القدم .
•اليات تقويم منظومة الاحتراف من خلال دراسات تقدم للجان المختصه.
اضافة لذلك يشمل الموتمر
برامج وندوات علميه وورش عمل وحلقات مناقشه ومحاضرات وعرض ومناقشة دراسات وابحاث علميه واقامة فعاليات ثقافية واجتماعيه مصاحبة للموتمر الذي سيخرج بورقة عمل وعلى مدى ايام من خلالها سيتم التعرف على الاحتراف الحقيقي والذي يجب على الدوله رعاية هذا الموتمر ودعمه لانه واقع حضاري ..

اذا اردنا ان نفكر بجدية لوضع الاحتراف الكروي والرياضي ونضعه موضع التنفيذ في اجندة الكرة العراقيه على انه نظام اقتصادي متكامل من خلاله نجعل الكرة العراقيه وانديتنا لها تاثير ملحوظ في اثراء الحركة الرياضيه وتطويرها وفق منهجية علمية متخصصه علينا ان نعقد موتمراً يحضره نخبة متميزة من المختصين والمشاهير في مجال كرة القدم ومن خلال الندوات والجلسات والمناقشات التي تعقد في مكان يتم الاتفاق عليه ويفضل في كلية التربية الرياضيه وتنفيذا لاولى توصيات الموتمرتقوم اللجنة الاولمبيه باعتبارها المسووله عن الرياضية العراقية ومنها كرة القدم بدراسة ماتوصل اليه الموتمر وتشكيل لجنة من المختصين على مستوى عال لمناقشة وعرض اهم المشكلات والمعوقات في مجال تطبيق الاحتراف الرياضي محليا ودوليا وماتوصل اليه الموتمر من توصيات واليات للتطبيق وبالتاكيد الموتمر يضع اهداف منها:
•الوقوف على احدث استراتيجيات تطبيق الاحتراف على المستوى الدولي .
•الاطلاع على افضل الممارسات الناجحة لاليات التحول الرياضي من الهواية الى الاحتراف .
•التعرف على التحديات والفرص الحاليه والمستقبلية التي تواجه تطبيق الاحتراف الرياضي .
•تعزيز التواصل مع الهيئات والتنظيمات الدوليه والاستفادة من تجاربها الاحترافيه .
•التعرف على اساليب الاستثمار في مجالات الاحتراف الرياضي .
•ابراز رؤى منظومة الاحتراف الرياضي من واقع التطبيق الفعلي .
•استقطاب احدث الدراسات والبحوث العلميه في مجال الاحتراف .

_ ماهي المعايير المطلوبة للدخول في عالم الاحتراف ولماذا لم تعمل انديتنا في هذا المجال منذ فترة طويله .
وهناك خمسة معايير مطلوب تنفيذها للحصول على الرخصة الاسيوية تبدء من استمارة لجنة الرخص في الاتحادالعراقي وتتم مصادقتها من الاتحاد الاسيوي بعد الفحص من لجنة الاتحاد الاسيوي وهي التي تمنح الموافقة بان كافة المتطلبات تم تنفيذها …

‎المعايير الخمسة سنتناولها باختصار في النقاط التالية، علماً أن هناك معايير إجبارية (أ) إذا لم يستوفيها النادي فإنه يمنع من نيل الرخصة، معايير إجبارية (ب) إذا لم يستوفيها النادي يعاقب مع احتفاظه بحق الحصول على الرخصة، ومعايير (ج) لا عقوبات ولا حرمان يترتب على عدم الإلتزام بها لكن بعضها قد يصبح إجبارياً في وقت لاحق.
‎أولاً – المعايير الرياضية:
‎أ) برنامج معتمد لتطوير الشباب/ فرق الشباب/ رعاية طبية/ عقود مكتوبة مع اللاعبين المحترفين.
‎ب) التحكيم وقوانين اللعبة.
‎ج) العنصرية.
‎ثانياً – معايير البنى التحتية:
‎أ) استاد معتمد لمسابقات الاندية بالاتحاد الاسيوي لكرة القدم/ شهادة الملعب/ غرف المراقبة في الملعب/ منطقة الجماهير/ الإسعافات الأولية/ السلامة/ خطة إخلاء معتمدة/ جاهزية المرافق التدريبية.
‎ب) مرافق تدريبية لبرامج الشباب/ القواعد الاساسية/ المرافق الصحية/ المقاعد المغطاة.
‎ج) اللوحات الإرشادية والتوجيهية/ الجماهير من ذوي الاحتياجات الخاصة.
‎ثالثاً – المعايير الإدارية:
‎أ) سكرتارية النادي/ المدير العام/ المسئول المالي/ المسئول الأمني/ المسئول الإعلامي/ المسئول الطبي/ أخصائي العلاج الطبيعي/ مدرب الفريق الاول/ مساعد مدرب الفريق الاول/ مدير برنامج تطوير الشباب/ مدربو الشباب/ حراس الأمن والسلامة.
‎ب) الحقوق والواجبات/ الإبلاغ عن التغييرات الكبيرة/ خطة استبدال أي مكان شاغر خلال موسم الترخيص.
‎رابعاً – المعايير القانونية:
‎أ) إقرار خاص بالمشاركة في مسابقات الأندية بالاتحاد الاسيوي لكرة القدم/ الوثائق الأخرى والتأكيدات من مقدم طلب الرخصة/ الملكية ومراقبة الأندية.
‎ب) الاجراءات الانضباطية في النادي.
‎ج) قانون سلوكي للاعبين والإداريين/ مسئول قانوني.
‎خامساً – المعايير المالية:
‎أ) القوائم المالية السنوية/ عدم وجود مستحقات لأندية كرة قدم ناتجة عن انتقال اللاعبين/ عدم وجود مستحقات للموظفين والهيئات الاجتماعية/ توضيحات كتابية قبل صدور الترخيص/ معلومات مالية مستقبلية.
‎ب) معلومات مالية مستقبلية/ ضرورة تحديث البيانات المالية المستقبلية.

شارك
المقال السابقنكبة العراق
المقال التالىالدراما عروض أم دروس
خضير حمودي عمل في الصحف العراقية في الاختصاص الرياضي ثم انتقل للعمل في التلفزيون في قناتي الحدث والبغدادية كمحرر رياضي ومقدم وفويز.. عضو الاتحاد الدولي للصحافة الرياضية وعضو في نقابة الصحفيين العرب وعضو في نقابة الصحفيين العراقية وعضو في اتحاد الصحافة الرياضية العراقية.. ساهم في اعداد العديد من البر....
المزيد عن الكاتب

لا تعليقات

اترك رد