نحوٌ و صرف


 

١- نحو
كم نادى الإسم المجرورْ
يا كم أحتاجُ إلى ضَمَّهْ
ترفعُ عن قلبي المكسورْ
فِعلَ جميعِ حروفِ الجرّ
و تُعيدُ إلى قلبي البسمَهْ

٢- صرف
سأل الفِعْلُ الماضي ماذا
لو أنّي أَرجِعُ للحاضِرْ

لَكَسَرْتُ خِرانَةَ أخطائي
و نسيتُ إساءة أعدائي
و أعَدْتُ الصَّفْوَ إلى مائي
كي نشربَ مِنْهْ
…..
فأنا و الآخر فِتْنتُنا
أنّا تحكمنا فُرقَتُنا
و الأصلُ الثابتُ وِحدتُنا
لو نبحثُ عَنْهْ
….
الحِقْدُ فضاءٌ محدودْ
و الحُبُّ براحٌ ممدودْ
و الصّفحُ طريق مرصودْ
للتائِهِ عَنْهْ
…..
هَمَسَ الفِعلُ الماضي وَجِفَا
لِمُضارِعِ فِعلٍ ما انصرفا
الصّفحَ الوُدَّ الحبٌْ و كفى
لا تبعد عَنْهْ

فَغداً ستصيرُ إلى الماضي
و تصيرُ شؤونك أغراضي
و الحُبُّ و سِحْرُ الألحاظِ
بِيَديْكَ فَصُنْهْ
…..
الحُبُّ و سِحْرُ الألحاظِ
…..
الحُبُّ و…
….الحب

(رجعُ صدى)

لا تعليقات

اترك رد