عندما اكون رئيسة لجمهورية مصر العربية – القرار العشرون قراركم

 

في رئاسة الجمهورية. اتوقف إجلالا لمجهوداتكم الرائعة لرفعة مصر وبدأت تنتقل احلامكم ورقيكم للأوطان المجاورة اردت ان أسترجع معكم القرارات السابقة ومدي جدواها ولكن وبمراجعتي للقرارات لم نتحدث عن الزراعة ولم نحميها بقرار . ولكن اليوم وليس جبرا ولكنه لطفا تزرع جميع اسطح منازلكم بالزراعات المائية وسيتم طرح الصوبات الخاصة بالزراعة المستدامة مجانا وسيصلكم الخبراء وستدفعون ثمنها من محاصيل نصدرها لكم بعد الاكتفاء الذاتي .. لا اريد بيتا يشتكي نقص في مواردة من اليوم تجنون الأرباح من تجارة المزروعات وليس فقط وستجنون ربحا جديدا من تربية المواشي والدواجن بكافة انواعها فبدلا من قروض للسيارات التاكسي . التي أصبحت تكتظ بها الشوارع وتدورون في حلقه مفرغه بيعوها ومن وثمنها اجتمعوا بثمن ما بعتوه . و نحن نمول لك مزرعتك نريد ان نصدر للعالم الدواجن المصرية البيض البلدي السمن البلدي نريد ان تعود الزراعة لوطنها الزراعي . لقد أنشأت لكم مراكز الحياة تنتظركم لإدارة مشروعاتكم وتسويقها لكن هل تعرفون الشرط الإساس . لن تعملوا منفردين هذا هو الشرط الإساس للقرض .
هو الجماعة التي لا تقل عن خمسة .

نريد من هذا ان يترسخ في العقول العمل الجماعي لا تنتظروا وظيفة الحكومة
من اليوم نحتاج لكل طاقتكم ايها الوطن السياحي من الدرجة الاولي بعد نجاحكم الذي ابهر العالم اريد ان يأكل ضيفكم من مزارعكم من محصولكم لا نريد ان نستورد بعد الآن حتي المحاصيل التي لم نعرفها من قبل ونستوردها الصوبات سهلت الكثير أما الثروة السمكية فمراكز الحياة التي تضم النخبة من عباقرة الوطن في صنع الحياة وإدارة المشروعات تنتظركم في بناء مجدكم والحلم وطن العطاء لا تجعلوا احد يكسرنا من اجل الطعام . شكرا لكل من قرا الحلم وأمن به شكر بحجم السماء الصدى نت . شكرا قراء الصدى وحب إلي المنتهى

لا تعليقات

اترك رد