“إلى أمهات الشرق الأوسط”

 
(لوحة للفنان اوميد عباس)

الحرب بلا قناع،
وفي وضح النهار،
أمام عينيكِ،
تسرق طفلتكِ
تسرق الحلم مع وشاح مليء بقوس قزح.
دمية بين ذراعَيْ
راكبةِ الدراجةِ الهوائية،
قذيفة تعترض مسارها،
تمسك برقبتها،
تسرق ضحكتها،
تترك في الزهور ملابسَها
وبضعَ كيلوغرامات من اللحم،
يا أمَّها
صرتِ حفرة متحركة تملأها الأحلام الميتة،
التراب حولك
لا يكاد يملؤُكِ

لا تعليقات

اترك رد