في عيد الأم ….


 

صباحك يا أمي عيد
و عيدك يا أمي سعيد
جئتك طفلا على العاشرة يربو
يزحف اليك لاهثا و يحبو
فامسحي يا امي على رأسي
ليذهب عني بؤسي و يأسي
ضميني اليك واجمعي اوصالي التي تقطعت
ولملمي آمالي التي تبعثرت
كفكفي دموعي
و هدأي من فزعي و روعي
دعيني انام على وسادتي الناعمة
على ركبتيك بعيون ناعسة حالمة
و هدهديني كي ارتاح و اسكن
و يهدأ قلبي و يطمئن
وانا القلق المتعب الذي ضاع بين الشتات
و بدد العمر و اضاع بين المحطات
لاهثا خلف السراب
سالكا دروب الضباب
اين انتِ يا امي الحنون ؟
اناديك و لا تردين
هل لصوتي لا تسمعين
و بوجودي لا تشعرين
في غرفتك التي بها ادور
لا يزال قبس من نور
من قلبك الطهور
عطر طيبك المنثور
و رائحة البخور
و نكهة خبز التنور
ها هي سجادتك و سبحتك الصغيرة فوق السرير
و صوت ملاك يردد صلواتك و دعائك الاثير
امي اين انت لم لا تجيبين ؟
مشغولة انت ام تصلّين ؟
ها هو وجهك المنير
دعيني الثمه و عند قدميك اسجد
و الساجد عند قدم الام ليس بكافر او ملحد
يا لتعاستي اصحو من نومي
لم اجد سواي و صورة امي
فنفيض عبراتي
و تلتهب زفراتي

شارك
المقال السابقالتاريخ المجهول لرواد السينما المصرية – بهيجة حافظ …..!!
المقال التالىامه

الشاعر زاحم جهاد مطر من مواليد بغداد. حاصل على بكلوريوس علوم عسكرية. خبير في شؤون الالغام. له العديد من المؤلفات التخصصية العسكرية. كتب القصة والمسرحية والمسلسل التلفزيوني .ـ وكتب الملاحم الشعرية والمقامة والهايكو. صدر له الجزء الاول (مقامات)ـ وكذلك الجزء الثاني ( مقامات معاصرة).ومجوعة شعرية ( بك....
المزيد عن الكاتب

لا تعليقات

اترك رد