ينهض عبد الله


 
(لوحة للفنان سمير السعدي)

يحلق الضفدع
عاليا
في منقار لقلق

***

بكل أريحيّة
يستفيق حقل
تحت ساق لقلق

***

يستعير لقلق
قسطا من السماء
وبعض أعواد

***
تمدد ظل عمود
في نظر لقلق حزين
أنثاه تأخرت

***

ينهض عبد الله من تحت الشجرة
يعرج لقلقه
سرب في السماء

***

يحضن لقلق
أنثاه
مقابل الشفق

***

ينهق حمار
على حافة بركة
نقره لقلق

***
مجزرة
اللقلق يحلق بعيدا مغادرا
في منقاره عرف زيتون

***

على رأس قصيدتي
حط اللقلق
عشه على سقف كنيسة

***

ألم شديد من أسفل ظهري
تحلق اللقالق
إثر الآخر وحدا

***

القلب
موجوع
بيضة لقلق تتفقس

***

في شجرة وجعي السامقة
بنى لقلقا عشا
ملئه سغبا يتنفس

لا تعليقات

اترك رد