ما هي الفكرة من وراء – اشهار – اتحاد التشكيليين العرب المنبثق في الكويت 2014 ؟

 

باقتراح ومبادرة من الجمعية الكويتية للفنون التشكيلية تم تشكيل او “اشهار” ” اتحاد التشكيليين العرب” في 2-2-2014 في الكويت حيث تم الاعلان عنه من خلال اقامة معرض تشكيلي لفنانين كويتيين وعرب معينين اقيم في الكويت بدعوه من الجمعية التشكيلية الكويتية. اعلن بمقر الجمعية الكويتية للفنانين التشكيليين الكويتين عن ” اشهار” ذلك ( اتحاد التشكيلين العرب) ووقع على ذلك ” الاشهار” عدد من الحاضرين بصفتهم الشخصية وهم السادة الافاضل التالية اسمائهم:

عبد الرسول سلمان رئيس الجمعية الكويتية للفنون التشكيلية-الكويت
صالح خطابي مديرادارة الفنون التشكيلية بوزارة الاعلام والثقافة للشؤون الفنية –المملكة العربية السعودية
علي المحيد رئيس الجمعية البحرينية للفنون التشكيلية-البحرين
وضحى السليطي عضو مجلس ادارة ومسؤول العلاقات العامه –الجمعية القطرية للفنون التشكيلية- قطر
خليفه البلوشي ممثل الجمعية العمانية للفنون التشكيلية في سلطنة عمان
الياس ديب رئيس جمعية الفنانين التشكيليين في لبنان
ياسر بن فرج رئيس اتحاد الفنانين التشكيليين في تونس
نبيل عناني رئيس جمعية الفنانين التشكيليين –فلسطين
غازي انعيم رئيس رابطة الفنانين التشكيليين -الاردن
احمد جاريد نائب رئيس جمعية الفنون التشكيلية –المغرب
ابراهيم غزاله مدير مرسم الاقصر الدولي – مصر
ابو بكر الصديق ممثل الاتحاد العام للتشكيليين السودانيين –السودان
راشد دياب مدير مركز رائد دياب للفنون –السودان

وبالطبع لم يكن هناك اي ممثل للدول التالية في هذا ” الاشهار” وهي العراق والجزائر واليمن والامارات وليبيا وسوريا والاحواز وارتيريا . وكذلك لا نعرف ان كان بعض هؤلاء السادة الموقعين على هذا الاشهار هم فعلا يمثلون الجمعيات والاتحادات التشكيلية في اقطارهم بشكل رسمي او قانوني معترف به؟

اتحاد التشكيليين العرب له 34 مادة وكل مادة لها توضيحات ونقاط عمل على شكل لوائح. في هذه المقاله لا نخوض التفاصيل بها لاقتصار الوقت ولتسهيل مهمة القارئ.

الذي يهمنا هنا هو كيف تم اعلان هذا (الاتحاد) وهناك فنانون من العراق وسوريا واليمن والجزائر وليبيا والامارات وارتيريا والاحواز غائبون بجمعياتهم واتحاداتهم الفنية؟؟ وما هي الفكرة الاساسية التي تبلور عنها عقد مثل هذا الاجتماع؟ ومن خطط لبداية هذه الفكرة وجعلها تنساب وكانها فكرة آنية جائت من خلال مجموعة من اشخاص معينين ذهبوا لعرض اعمالهم الفنية في الكويت وإذا بهم في ايام قليله (يشهروا) اعلان اتحاد عربي للفنانين التشكيليين العرب؟ ثم كيف تم صياغة النظام الداخلي بهذه السهولة وهذه الايام المعدودة ؟ واخيرا كيف يٌبعد العراق وهو الغني والعريق والاول في الحركة التشكيلية العربية المعاصرة وعمالقة الفنون التشكيلية العربية وروادها هم من الفنانين التشكيليين العراقيين الذين لا يختلف حول امكانياتهم الفنية اثنان مع التقدير العظيم لرواد الحركة التشكيلية المصرية العظام. فكلية الفنون الجميلة ومعهد الفنون الجميلة في بغداد كانا يضمان في احضانهما عشرات من الطلبة العرب جاءوا يدرسون الفن التشكيلي على ايدي الرواد التشكيليين العراقيين منذ منتصف الستينيات حتى نهاية التسعينيات من القرن الماضي ..وهنا لا نريد ان نذكر دول هؤلاء الطلبة العرب الذين درسوا الفن التشكيلي في بغداد على حساب الحكومة العراقية انذاك. فالمعروف ان العراق ومصر هما رواد الحركة التشكيلية العربية المعاصرة. كليهما لهما مدرسته الخاصة والمميزة ولكل مدرسة لها روادها الكبار بلا منازع. ونعلم ان العراق محتل واوضاعه مأساوية من كل الجوانب نتيجة الاحتلال ونعلم ايضا ان سورية تشبه العراق الى حدما واوضاعها مأساوية ايضا ولكن ذلك لا يمنع من ان الذين اجتمعوا ” ليشهروا” اتحادهم ان يتواصلوا اولا مع فنانو العراق وسوريا والجزائر والامارات والاحواز واليمن وارتيريا وغيرها من الدول العربية الغير موجودة قبل ان يبدؤا بفكرتهم وهي (اشهاراتحاد الفنانين التشكيلين العرب). ان استثناء العراق وسوريا والجزائر والامارات واليمن وارتيريا والاحواز من ذلك الاجتماع او (الاتحاد) هو رصاصة قاتله في راس ذلك الوليد الغير شرعي.

ان الفن التشكيلي هو فن الجمال والابداع وتسجيل الافكار وتدوينها في لوحات تاريخية وفلسفية بغض النظر عن الافكار السياسية. فكيف يكون هذا الاتحاد اتحادا للفنانين العرب، والعراق الذي اعطى للحركة التشكيلية العربية زخما وكتيرا من العطاء الفني ليس له اسم وليس له توقيع او حضور؟؟ هذا بالاظافة الى سوريا وليبيا والجزائر واليمن والاحواز والامارات وارتيريا ليس لهم حضور او علم بهذا الاتحاد ايضأ. فهل سياسة الاقصاء والتهميش والحقد تمارس حتى في الفن الجميل والذي يعكس الذوق الانساني العربي الرفيع؟ ام هي محاولات الاستثناء وطمس الرؤوس في الرمال وراء فكرة التسرع بانشاء مثل هذا الاتحاد ؟؟

اتمنى ان يكون دور اخوتنا الفنانين التشكيليين المصريين دورا مهم جدا يدفع عجلة الفن التشكيلي العربي الى الامام وفي ارساء دعائم الحركة التشكيلية في الوطن العربي وجعلها خالية من الاقصاءات السياسية والتفرقة القطرية الضيقة التي لا تخدم نهضتنا العربية بل تؤخرها وتطمرها في قطريتها الضيقة. كفنان عراقي مغترب يحمل في قلبه وفكره الفلسفة العربية والشعور العربي أظٌم صوتي لصوت اخوتي الفنانين المصريين المطالبين باعادة تشكيل اتحاد الفنون التشكيلية العربية على اسس عربية سليمة خالية من السلبيات السياسية والقطرية ويكون مقر هذا الاتحاد “اتحاد الفنون التشكيلية العربية” في مصر العروبه للاسباب التالية: اولا : ان مصر هي عاصمة الفن العربي بكل انواعه وصنوفه الابداعية. ثانيا: الام مصر هي ارض الامان والسلام والطمئنينه في الوطن العربي. ثالثا: الحركة التشكيلية المصرية تضم خيرة الفنانين العرب وغنية الخبرة لانها اكثر انسجاما واستقرار.

المقال السابقعواجل
المقال التالىلم تقصر في تغذية النسيج السوداني
ولد الفنان عادل ناجي في محافظة ذي قار-الجمهورية العراقية من عائلة فنية تمتهن النقش و صياغة الذهب بالوراثة..كان والده مدرس للرسم والخط العربي. درس فن النحت والرسم والفخار والتصميم والخط العربي في معهد الفنون الجميله ببغداد حين كان عمره ستة عشر عاما على يد عباقرة الفن العراقيين امثال ميران السعدي،....
المزيد عن الكاتب

لا تعليقات

اترك رد