عباس عبيد : لا احتراف دون استثمار ودورينا الكروي دون الطموح


 

يعد نجم الكرة العراقية السابق والمدرب عباس عبيد احد المحللين البارزين في مجال كرة القدم نظرا لما يمتلكه من تجربة عملية اكتسبها من تألقه مع انديتنا ومنتخباتنا عندما كان لاعبا مميزا في الساحات المحلية وفي عالم الاحتراف إضافة لمتابعته الدؤوبة لمستجدات كرة القدم العالمية …موقع صدى توجه لنجمنا الخلوق عباس عبيد ليستقصي رايه بدورينا وامكانية انتقالنا لعالم الاحتراف .

اولا تقييمك لدورينا هذا الموسم ؟
مستوى الدوري كفيل باستمراريته وجاهزية الملاعب كلما استمر الدوري ارتقى مستوى اللاعبين الفردي والفرقي وشاهدنا مباريات جميله جدا عندما استمرت المباريات ولم تتاجل كذلك اختيار الملاعب الجيده اضفى جماليه على المباريات وهذا واضح جدا
لكن يبقى مستوى الدوري ليس بمستوى الطموح .

ماهي اسباب الانسحابات وافضل الطرق لمعالجتها ؟
اسباب الانسحابات هي احيانا بسبب قلة الاموال لدى بعض الانديه وعدم وجود العداله في توزيع الاموال على الفرق السبب الثاني هو عدم وجود الحزم من قبل الاتحاد في تطبيق القرارات التي وضعت من قبله فيما يخص الفرق المنسحبه والتي تنص بأنزال الفريق المنسحب درجه ادنى هذا ايضا جعل من الانديه تتمادى في قضية الانسحابات والتي اعتبرها مساس بكيان الدوله والبلد صح هي كرة قدم لكن هذا جزء من عمل دوله .

متى نفكر بالاحتراف خاصة وان عام 20017 هو الاخير الذي يعتمد فيه الاتحاد الاسيوي مبدأ الهواية ؟
الاحتراف صعب بالعراق في الوقت الراهن لاعتماد الانديه ع المنح الحكوميه وهذا مايجعل الاحتراف شي صعب جدا .

اذا تمكنت الدوله من تسهيل عمل المستثمرين من خلال عرض الانديه للاستثمار وتوفير الاجواء الممكنه عند ذلك فالامر ممكن .

لا تعليقات

اترك رد