شجرة

 
الصدى- شجرة
لوحة للفانة يادة الربيعي

الشجرةُ التي زرعتُها باسمكَ،،،أورقت حياة أخرى،، فالأخضرُ كائنٌ حي..
التي زرعتُها باسمكَ،، تنشر الندى في روحي،
وتُعيد صفاءً أنقى من لحظتها الأولى..
زرعتها باسمكَ،،كي أحدثَ أقربَ الأشجار إليَّ وأبعدَها،،
وحين تغيب عني،،أخرجها من قلبي وأطلقها إلى الهواء..ثم أحج إليها.

باسمِكَ اليوم أدفن أحلامي تحت جذرها لتورق من جديد.
لتورق كوريدٍ لا يعرفهُ قلبُك الأخرس..
الجناحُ وحدُه يدركُ الفضاء.

المقال السابقمن أمن العقاب، أساء الأدب
المقال التالىخبرة الثقافة في أدب الداخل والخارج…
وفاء عبد الرزاق شاعرة وقاصة وروائية من مواليد العراق البصرة ومقيمة في لندن. صدر لها- 40- كتابا في الشعر بشقيه الفصيح والشعبي، والقصة القصيرة، والقصة القصيرة جداً، والقصة الشعرية، والرواية والكتب المترجمة. نالت العديد من الجوائز العربية والعالمية كما و نالت شهادة الدكتوراه الفخرية عام 2014. شاركت ف....
المزيد عن الكاتب

لا تعليقات

اترك رد