قراءة مثيرة في كتاب حكومة العالم السرية


 

مؤلف الكتاب -شيريب سبيريدوفيتش-كما قدمه ناشر الطبعة-مأمون سعيد- من أسرة أسكندنافية نبيلة الأصل,وجده الاعلى الأمير رورك الذي أستدعاه السلافيون عام 862م الى فوجرود حيث أسس أسرة حاكمة أعطت لروسيا أهميتها.

أمتاز شيريب بروح شفافه واعية وتلقى تعليما خاصا و تدريبا مميزا مع خاصية موهبته العجيبة وقدرته على خلق فهم لمتطلبات الحاضر, ولديه معجزة التنبؤ بالمستقبل, تدرج بالرتب العسكرية والمناصب وكان اخر أيامه يحمل رتبة عليا -ميجرجنرال-في الجيش الامبراطوري الروسي,لكن وفاته كانت بصيغة غامضة مسموماً بالغاز في غرفته بفندق فخم يقيم فيه.؟يوم23تش1عام1926م قبل فترة قليلة من حضور مؤتمر للسلافيين , كان طموحا لكنه توفي قبل ان يحقق حلمه في توحيد ملايين السلافيين الموزعين في أرجاء دول العالم.
وقد تطرق في تأليف كتابه الى أحد أهم حوادث التأريخ الحديث,وعن أشهر القادة الرؤساء في العالم,ولاهمية المعلومات التي تعطينا فكرة واضحة عن خلفية الأحداث الغامضة والقوى المحركة وراء كل حدث عجز الناس عن أيجاد تفسير منطقي له.؟

وقد أختار المؤلف هذا العنوان{ حكومة العالم السرية – أو – اليد الخفية}
The Secret World Gove — or — TheHidden Hand

وفيه توضيح ل100مائة حدث تأريخي غامض في كتابه,أهمها قناعته بوجود هيئة يهودية لها صفة عالمية قدر عدد أفرادها في أوائل القرن العشرين ب300شخص يهودي ,يرأسهم-أحدهم-نظامهم ديكتاتوري أستبدادي ويعملون وفق خطط موضوعة مسبقا للسيطرة على العالم.؟
هم حكومة خفية تحكم الشعوب بواسطة عملائها,لا تتوانى عن قتل او تحطيم كل مسؤول يحاول الخروج عن طاعتها,أو يقف حجر عثرة في سبيل تنفيذ مخططاتها.؟ ولها من النفوذ والقدرة ما يجعلها قادرة على أيصال اي{حقير} الى {الزعامة} وقمة المسؤولية,وتحطيم أي قائد حيثما يشاء.؟

المنظمة السرية
يعطونها أسماء مختلفة أهمها-{قيادة الماسونية العالمية} وهي حكومة سرية عالمية تتحكم في شعوب العالم من وراء ستار.؟
يؤكد مؤلف كتاب اليد الخفية سبيريدوفيتش {أن القوة الخفية التي تتحرك من خلف الماسونية هي{ الحكومة السرية اليهودية}
وهنا علينا أن نحدد الاستنتاجات والمعلومات عن دور هذه{القوة} التي لاتستطيع أعطاءها أسما معينا,حيث ظهرت خلال حقب التأريخ جمعيات سرية تغرق في – الرمزية – ونجد أفتضاح أمر هذه الجمعيات السرية عند أعتقال أفرادها ومعرفة طرق تنظيمها وأفشاء أسرارها.؟ ومن الطبيعي أن تستفيد التنظيمات الاخرى وتتحاشى سلبياتها ولو تغيرت الاهداف والغايات ..!
لابد من التأكيد بأنه من المعروف تأريخيا – كان لليهود دولة بمعنى الدوله زمن النبي داود-ع- والنبي الملك سليمان-عليه السلام- فقط, وتوفي النبي الملك سليمان-ع- حوالي922قبل الميلاد- , وفي سنة 587 قبل الميلاد -قام الملك البابلي القوي نبوخذ نصر بتوسيع نفوذ مملكته ,ونظرا للشغب الذي عملته مملكة يهوذا , قرر نبوخذنصر معاقبتهم فدمر مملكة يهودا, وساق أهلها اسرى الى بابل -بما يعرف تاريخيا { السبي البابلي الشهير}.
ولم يستطيع اليهود بعد ذلك من أقامة دولة متماسكة لهم,رغم محاولاتهم المتكررة,حيث يعقب كل محاولة تشتيت جديد في انحاء العالم.. لذلك عمد زعماء اليهود الى أختراع فكرة{ الوعد} لدى أسرى بابل,ورسخوها في أذهانهم ليحافظوا على وحدة اليهود,وان يعيدوا لهم الثقة بأنفسهم بعد كل هذه الانقسامات بمقولة -خرافية-{ شعب الله المختار }.؟؟
لذا لانستبعد عقليا فكرة ان يقوم اليهود بتأسيس جمعية سرية تعمل عى تحقيق أهدافهم التي يسمونها{غوييم} وهم الذين يعتقدون ان اليهود شعب الله المختار ,لذلك لانستغرب بوجود{حكومة عالمية سرية}لليهود,لاوطن لها, ولا أرض , ولا سلطات.؟
لكن مامدى سيطرة هذه المنظمة السرية او { الرحكومة الخفية} على الحكومات الحقيقية , خاصة التي أرتبط أسمها بالصهيونية العالمية واخص بالذكر { الماسونية}

الماسونية
قال الاستاذ فؤاد فضول وهو احد كبار الماسون العرب في كتابه {الماسونية خلاصة الحضارة الكنعانية}في معرض دفاعه عن الماسونية, نقلا عن جان ابي نعوم وهو ايضا من كبار الماسون .؟- من هنا ساد الاعتقاد ان {البّناء الحّر} كان كنعانياً, وان {البنائية}وهم الاسم الذي يطلقه الماسون على {الماسونية} بأنها- بنت الحضارة الكنعانية وهي قديمة قدم الانسان-.؟ و يعتقد هؤلاء بأن الصهيونية دخيلة عليها,ومتجنية فكريا وعلميا و دينيا.؟
ويكتب الاستاذ فؤاد فضول فصلاً مستقلاً في كتابه{تسلل الصهيونية الى الماسونية} يقول فيه – رب قائل يقول – لايهمنا الماضي بل يهمنا الحاضر-, وحاضر {البنائية} يظهر علاقة البنائية بالصهيونية.!! لمثل هذا نقول أن التنكر للماضي هو تنكر للمستقبل,ونحن نرفض بشدةٍ قبول الامر الواقع ونعمل لتصحيح الحاضر.

التدرج في قيادة الماسونية
اغلب الناس يعتقدون ان الماسونية بجميع محافلها تدار عن طريق التسلسل من قبل قيادة يهودية لايدخلها غير اليهود,ومنهم مؤلف كتاب-حكومة العالم الخفية- سبيريدوفيتش, لكن الاستاذ عبدالرحمن سامي مؤلف كتاب{الصهيونية والماسونية}
يقسم الماسونية الى 3ثلاث فرق
&الفرقة الأولى-المبتدئ- هم الماسونية الرمزية العامة ذات الدرجة 33 -ثلاث نقاط متراكبة نجميا-وهي الشائعة في كل الاقطار,وسميت عامة لانها للناس كافة على أختلاف أديانهم ولها ثلاث درجات اعلاها{ 33}ويسمى حاملها{أستاذ أعظم}
&الفرقة الثانية-رفيق- هي الماسونية الملوكية{العقد الملوكي}وهي متممة للفرقة الاولى ويقبل فيها{الاساتذة الاعاظم} الحائزين على درجة{33} ممن أدوا خدمات هامة جليلة لتحقيق أهداف الماسونية,لكن لايجوز لهؤلاء أن يتعدوا-المرتبة الاولى-فيها وهي رتبة{ رفيق}أذا كانوا من غير اليهود.؟!!

&الفرقة الثالثة-الأستاذ- هي الماسونية الكونية وهذه لايعرف عن رئيسها ولا عن مقرها أي احد.؟ سوى أعضاءها من رؤساء محافل{العقد الملوكي} وكلهم يهود ولهذه الطبقة الماسونية محفل واحد لا يتعدد مهما طال الزمن.؟
هذه الفرقة تصدر تعليماتها الى محافل العقد الملوكي,وعن طريق هؤلاء تصل الاوامر الى محافل الماسونية الرمزية.؟– انتهى–
ملاحظات سريةهامة
يجب ان لا ننسى ان معظم -{ماسونيّ العرب} منتمين سواءا كانوا ملوك او رؤساء ووزراء كبار او صغار.؟ لايعرفون هذه الحقائق-حسب المختصين- فهم جميعهم مهما ارتفعت درجاتهم يعتبرون في الدرجات الماسونية الدنيّا,بذلك يبقون خارج المخططات العالمية, ومنهم من يترك الماسونية عندما يعرف حقيقة هذا الكلام عنها.؟ والباقين منهم يكابرون على أقل تقدير..ومنهم يأمل ان تتحسن الاوضاع لصالحه, ويختلف بين كل منتمي عربي-مهما كان- واخر .؟

أما مدى نفوذ هذه المنظمات السرية او ما يسمى {حكومة العالم الخفية}على الحكومات الفعلية, فهذا يختلف بين حكومة واخرى,فقد يصادف ان يكون رئيس دولة ما.؟ عضوا في بعض المنظمات ,بينما يمكن ان يكون رئيس دولة اخر عدوا لدودا لهم .؟ فتنتقم منه بكل السبل .؟

كذلك فان قوة المنظمات الفعلية أمر فيه نظر ..والذي نعتقده أن مايكتب و يذاع و ينشر فيه انواع من المبالغة وتهويل كثير,وذلك ما يرضي قادة تلك المنظمات ويجعلهم يضحكون في سرهم مما يكتب ويذاع و ينشر,وهم اعرف بأنفسهم .؟ بل ربما هم من ساعدوا على هذا التهويل والمبالغة والتشويش ضمن مخطط مدروس لحرب نفسية.؟!
لكننا لا نقلل من أهمية دور المنظمات السرية او الايدي الخفية وما قدمته وتقدمه للصهيونية العالمية, فأقامة أسرائيل وفق وعد بلفور وطرد الفلسطينيين من اوطانهم,ليست وليدة الصدفة,بل نتاج تاريخ طويل من التخطيط المضني والعمل الدؤوب المركّز, وهو اقوى مخطط رهيب تم تنفيذه على مراحل وها هو مستمر الى الان في تقطيع وتمزيق اوصال الدول العربية بالحروب والفتن بما يسمونه { الربيع العربي} و احتلال الدول و ادخال القاعدة والنصرة و داعش الارهابية التي من خلالها تم تدمير الجيوش والبنية التحتية و ايقاف الازدهار و التعليم و التقدم باساليب ذكيه مدمرة منها الاقتتال الداخلي بين افراد الشعب الواحد و العداء بين الدول … كل هذه وغيرها من النتائج المؤلمة لجهود تدخل المنظمات السرية او الايادي الخفية بمساعدة بعض الحكام والعملاء لهم.؟

24 تعليقات

  1. لقد عودتنا أستاذ صادق على قراءة مقالاتك الرائعة حيث يتوضح في مقالتك هذه إستمرار الماسونية على خطى الإمبريالية في سياسة فرق تسد. لك منا أجمل التحيات.

  2. 🌷تحياتي لكم الاخ – البرفسور د احمد العزاوي – شكرا لتفضلكم بالاهتمام بالمقال و ابداء رايكم و تعليقكم المفيد

  3. قراءة ممتازة وتفكيك جميل ..واضافة لما ورد فان عائلة روتشايلد تقبع على راس هرم الماسونية سيما وانهم اول من اخترع عملة الدولار التي سيطروا بها على عالم المال والاقتصاد عالميا (العولمة الاقتصادية)، فضلا عن سيطرتهم التامة على الأخوات السبع (الشركات السبع الكبرى في العالم)، ومنابع استخراج وانتاج الطاقة والتحكم باسعارها…دمت بسلام استاذ صادق.

  4. مقال رائع والماسونية بحر أظلم فيه من الطلاسم والخفايا مابعد العقل عن استيعابه ولكن الحقيقة الثانية ان اليهود والممثلة والصهيونية لهم أيادي خفية في كل دول العالم يمارسون أدوارهم في خدمة إسرائيل وتدمير من يقف ضد دولتهم بشكل متقن و مبرمج بواسطة عدة منظمات ولكن كلها تكون تحت قيادة الماسونية والتي هي المحرك لكل حركات الصهاينة وأدواتها.
    وتحياتى

  5. واضيف إني عندما كنت في الخارج وفي ليبيا كان لدي صديق وهو أستاذ جامعي اسمه د. عبد الرزاق ولكن نسيت لقبه.
    المهم هو أستاذ في القانون الدولي وفي العلوم السياسية وقد أراني كتاب لديه وقد أشار بخط أحمر وفيها تقول ( ان كل رئيس دولة في العالم الثالث لا تسير سياسته مع سياسة المخابرات الأمريكية والصهيونية لايصيح الصباح الا وهو مذبوح في فراشه أو لا يبقى في الحكم دقيقة واحدة) وهذا مصداق لما اثرته حول هذا الكتاب المصير.
    وشكرا لالقائك الضوء على هذا الكتاب.

  6. احسنتم استاذ صادق ، طرح اكثر من رائع حيث تناول صميم الفساد المستشري / لك مني كل التحايا

  7. تسلم الأيادي الخيرة للتعميم والنشر أستاذ صادق , معلومات هامة قد لا تخفى إلا عن الجهلاء, فهناك لمن يريد معرفة من يدير العالم عدة فيديوهات, وسؤالي عرفنا الحقيقة فماذا بعد؟ هل نستطع أن نغير بعض من هذه الممارسات..اليس حكامنا جلهم من البنائين الاحرار ؟ومع ذلك الجواب يأتينا من الله تعالى فكل شيء بأمره:‏{‏وَقَضَيْنَا إِلَى بَنِي إِسْرَائِيلَ فِي الْكِتَابِ لَتُفْسِدُنَّ فِي الأَرْضِ مَرَّتَيْنِ وَلَتَعْلُنَّ عُلُوًّا كَبِيرًا، فَإِذَا جَاءَ وَعْدُ أُولاهُمَا بَعَثْنَا عَلَيْكُمْ عِبَادًا لَّنَا أُوْلِي بَأْسٍ شَدِيدٍ فَجَاسُواْ خِلاَلَ الدِّيَارِ وَكَانَ وَعْدًا مَّفْعُولاً، ثُمَّ رَدَدْنَا لَكُمُ الْكَرَّةَ عَلَيْهِمْ وَأَمْدَدْنَاكُم بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَجَعَلْنَاكُمْ أَكْثَرَ نَفِيرًا‏}‏ ‏ [‏سورة الإسراء‏:‏ الآيات 4-6‏]‏ صدق الله العظيم.تحياتي وتقديري

    • تمنياتي الطيبة و شكري لكم الست
      الاستاذه عبير البرازي
      اسعدني التعليق والاضافه النوعيه للمقال

  8. اعتقد ان الامر اختلف في الوقت الحاضر واصبح كل شئ واضح ومكشوف بعد التطور الهائل في وسائل التواصل الاجتماعي والاتصالات عموما واصبح العالم قريه صغيره تدار من قبل الكبار وهما معسكرين امريكا وحلفائها والروس وحلفائهم وكل التداعيات التي تحصل في العالم بسبب التنافس على مصادر الطاقه وتوسيع دائرة النفوذ والضحيه دائما انظمه ارتبطت بهذا المعسكر او ذاك فهي قد تدعم او يضحى بها حسب ماتتطلبه مصالح الكبار وعلى العموم مايحصل في عالمنا حرب مخابرات بين الدول الكبرى بأمتياز وساحتها الدول التي ربطت مصير انظمتها بهذا المعسكر او ذاك وعموما استطاعت دول ان تنأى بنفسها عن تأثير هذين المعسكرين بفضل التطور الهائل في بنيتها الاقتصاديه والعسكريه والتقنيه فأصبحت تنافس عالميا في معركة التفوق العالمي وماذكرته يبقى تأويلا لمايجري في اوطننا من تراجع وقنوط ودائما تبقى باحثا متنور فيما يحدث سابقا وحديثا من احداث وتطورات في عالم مجنون/ د. عوني

  9. اعتقد ان الامر اختلف في الوقت الحاضر واصبح كل شئ واضح ومكشوف بعد التطور الهائل في وسائل التواصل الاجتماعي والاتصالات عموما واصبح العالم قريه صغيره تدار من قبل الكبار وهما معسكرين امريكا وحلفائها والروس وحلفائهم وكل التداعيات التي تحصل في العالم بسبب التنافس على مصادر الطاقه وتوسيع دائرة النفوذ والضحيه دائما انظمه ارتبطت بهذا المعسكر او ذاك فهي قد تدعم او يضحى بها حسب ماتتطلبه مصالح الكبار وعلى العموم مايحصل في عالمنا حرب مخابرات بين الدول الكبرى بأمتياز وساحتها الدول التي ربطت مصير انظمتها بهذا المعسكر او ذاك وعموما استطاعت دول ان تنأى بنفسها عن تأثير هذين المعسكرين بفضل التطور الهائل في بنيتها الاقتصاديه والعسكريه والتقنيه فأصبحت تنافس عالميا في معركة التفوق العالمي وماذكرته يبقى تأويلا لمايجري في اوطننا من تراجع وقنوط ودائما تبقى باحثا متنور فيما يحدث سابقا وحديثا من احداث وتطورات في عالم مجنون/ د. عوني

  10. اعتقد ان الامر اختلف في الوقت الحاضر واصبح كل شئ واضح ومكشوف بعد التطور الهائل في وسائل التواصل الاجتماعي والاتصالات عموما واصبح العالم قريه صغيره تدار من قبل الكبار وهما معسكرين امريكا وحلفائها والروس وحلفائهم وكل التداعيات التي تحصل في العالم بسبب التنافس على مصادر الطاقه وتوسيع دائرة النفوذ والضحيه دائما انظمه ارتبطت بهذا المعسكر او ذاك فهي قد تدعم او يضحى بها حسب ماتتطلبه مصالح الكبار وعلى العموم مايحصل في عالمنا حرب مخابرات بين الدول الكبرى بأمتياز وساحتها الدول التي ربطت مصير انظمتها بهذا المعسكر او ذاك وعموما استطاعت دول ان تنأى بنفسها عن تأثير هذين المعسكرين بفضل التطور الهائل في بنيتها الاقتصاديه والعسكريه والتقنيه فأصبحت تنافس عالميا في معركة التفوق العالمي وماذكرته يبقى تأويلا لمايجري في اوطننا من تراجع وقنوط ودائما تبقى باحثا متنور فيما يحدث سابقا وحديثا من احداث وتطورات في عالم مجنون / د عوني مصطفى حمدان

  11. نشكر الاستاذ صادق لتطرقه لموضوع في غاية الأهمية. موضوع له تشعباته وأياديه الأخطبوطية لا سيما في عالمنا العربي. أوّد أن أشير الى أن سادة الماسون تجذب وتستدرج اليها كبار العزب من التجار والعوائل الا انها تقتلهم حال استنكارهم لها او امتناعهم لانصياعها. اما عن الشركات والمنظمات التي ترعاها فتبدأ من نوبل وحتى ياعو ومايكروسوفت وأبل على سبيل المثال لا الحصر.
    يطول الحديث والنقاش في هذا الموضوع سياسيا واقتصادياً.
    فليحيا نبوخذ نصر الذي نتوق لتواجده معنا الان.
    طِيْبَ التحايا

    • تحياتي الاستاذه مي العيسى – شكرا للاضافة النوعية والاهتمام بالمقال
      اسعدني اطلاعكم و تعليقكم وتوضيحكم المفيد

  12. معلومات شافية وافية ومثيرة تعتبر مصدر لاي بحث او دراسة تخص الماسونية العالمية وهيمنتها على العالم. احسنتم كثيرا ابن عمنا الطيب سيد صاق الصافي

    • تحياتي الاستاذ الفاضل حميد الموسوي
      شكرا لتعليقكم والاهتمام والاشادة بمقالي المتواضع

  13. شكرآ لكم لجهودكم المبذولة استاذنا العزيز على هذه المعلومات القيمة التى هي بالواقع موجودة والقليل منا يعرفها ، ولو اطلعنا على الماضي لوجدنا بالفعل كان في بلادنا رجال عظام بنوا الحضارات والهياكل العملاقة التي ماتزال حتى الان بعض منها ، وللاسف بعد ضهور مثل هذه الحركات والعصابات اذا صح التعبير استطاعت تغير افكارنا وتسميمها بزرع التفرقة بين شعوبنا بأبسط الأمور وأكبرها وتمزيق الاراضي والامبراطوريات بحجة الدين او العرق او الانتساب الى القبيلة الفلانة او الدولة الفلانية وهذا كله يَصْب في مصلحة هذه الجماعات اذا كنّا نعلم او بدون علمنا لذلك علينا الوعي والوعي الجاد وعدم السماح لنفسنا ارتكاب الأخطاء بحق بلادنا ومجتمعاتنا وأسرنا ، ولو بقطع شجرة بحجة انها قد تنفع غيري سوف أقطعها او قطع طريق بحجة سوف يستفيد منه فلان من الناس ، وبهذا الوعي والإدراك وحس المسؤلية ونعتبر بناء الانسان اولآ نستطيع بناء ماكان من حضارة لدينا ولا ان نكون أنانيون ( اي أنا ومن بعدي الطوفان ) شكرآ

    • تحياتي و شكري لكم الاخ الاستاذ عماد
      اسعدني تواصلكم و ابداء رايكم و الإضافة النوعية للمقال

اترك رد