حكام الكورة المصرية اخرتهم مأساوية


 

شهدت الساعات الاخيره اعلان بعض من اندية الدورى الممتاز انسحابها من مسابقة الدورى العام وذلك ردا على انهيار مستوى التحكيم وخاصة بعد احتساب الحكم الدولى ابراهيم نور الدين لضربة جزاء سرية لصالح النادى الاهلى وكذلك طرد خاطىء للاعب فريق المقاصة

وبمنتهى الصراحة كان للتحكيم دور رئيسى هذا الموسم فى تغيير نتيجة العديد من المباريات مما سيؤثر على قوة المنافسة وشكل البطولة ككل وسياخر ذلك ايضا عودة الجماهير للمدرجات والتى كنا نأمل عودتها مع بداية انطلاق الدور الثانى

وانا هنا اوجه بعض الاسئلة لاتحاد الكورة المصرى ولكل الرياضيين والمحللين والخبراء الفنيين وللجنة التحكيم ولجنة الاندية الرياضية المشاركة فى بطولة الدورى

لماذا لم يتم تطبيق منظومة الحكم الخامس حتى الان فى الدورى المصرى والتى رايناها فى الدورى الاسبانى والتى من شانها ايضا القضاء على اللغط حول ضربات الجزاء والاهداف التى تتخطى خط المرمى والتى لا يراها حكم الراية او حكم الساحة ؟

لماذا لا يؤخذ بنظام الفيديو فى الحالات التى تستوجب ذلك كعدم التاكد من صحة الهدف والذى سيقضى تماما على اخطاء حكم الساحة فى حالة عدم التاكد من قرار الحكم وبان يقف اللعب لمدة ثوانى معدودة يتم من خلالها الرجوع للفيديو مع الحكم الرابع بدلا من الذهاب لحكم الراية لسؤاله؟

ارجو الاخذ بهاتين الميزتين لانهاء اغلب المشاكل القررارات التحكيمية المؤثرة فى نتيجة المبارايات وانا تستغل الجبلاية فترة التوقف فى يناير المقبل لاختيار الشخصية المرشحة لادارة التحكيم من خارج اسره قضاة الملاعب , وعقد معسكر عاجل للحكام لرفع لياقتهم ودعوة خبراء التحكيم بالاتحاد الدولى لكرة القدم “فيفا” لعقد محاضرات فنية لهم

فهل هذا بكثير

لا تعليقات

اترك رد