شحذ العقول يقوي البصيرة


 

اذا كان الابداع الفني هو لحظة احساس عميق فجرته نسمة ارتوت ربما من من عبق ماضي دفين في غيابات الانا المكلومة تارة والمهووسة تارات اخرى … او من لحظة عشق وايمان قوي بنقطة جذب قد لا تطفو وفق ابجديات الجمال التي تراكمت لذى الفنانين الاكاديميين او المبدعين ذوي الخبرة الطويلة … فانه من الخطاء الاعتقاد انه من حق اي احد ان يبخس اي عمل ابداعي كيفما كانت قيمته ومصدره ناهيك عن سن مبدعه لانه بذلك يتعدى حدود اخلاقيات السلوك الفني … الريشة جمالية ، خفة ، رشاقة الحركة وليونة مشوبة بعطف منبعث من اعمق نقطة في الفؤاد ، صلة وصل بين خطاب الروح وجمالية الموضوع ، ومن لا احساس له لا يمكنه البتة ملامستها او مداعبتها … لا تبخسوا الناس اشياءهم …

قد ينتابنا احيانا خوف مرعب لمواجهة مرارة الواقع ، خوف من طي النسيان لكن العقول النيرة لا تغلق الابواب في وجه من طلب دعمها بل تعبر عن نضجها بضمها وتوجيهها ونكران ذاتها بغية ابقاء مشعل الحياة والجمال لضمان استمرارية التوهج والنبوغ .

سبحان الله فالبعض رغم صغر سنه ومحدودية امكانياته يفاجئك بنضجه الاخاذ واسلوبه المتميز في الابداع بينما البعض الاخر رغم كبر سنه يصدمك بتفاهته وصغر عقله لانه مصاب بالانا التي تغويه عن سكة الصواب وتدفع به لاحتقار كل ما ليس منه ناسيا بان القمة تكمن في اسعاد الناس بنقل خبراتها وتجاربها التي راكمتها طوال مسارها الابداعي وكما يقول اوليفر وندل هولمس العقل الذي يكبر بتجارب اخرى جديدة لن يرجع ابدا لحدوده المعرفية القديمة . والنجاح الحقيقي كما قال الباحث والمؤرخ العربي المقتدر محمود فتحي هو تخطي حاجز خوف السقوط والانتقاد ، لذلك التمس من هؤلاء الفنانين

بشحذ عقولهم والارتقاء بها الى مستويات اخرى عالية لمواكبة التطور السريع للمناخ المحيط بهم فالطريقة المثلى للعيش هي ان تكبر ولكي تكبر يجب ان تتغير ولكي تتغير يجب ان تتعلم ولكي تتعلم يجب ان تضع نفسك هدفا للنقد ولكي تتقبل النقد يجب ان تنفتح على الاخر .

الكفاءة درجات اسماها الكفاء التنبئية وهي ملكة لا يكتسبها الا الوعي الواعي بوعيه فالناس اصناف جاهل بجهله فهذا جاهل لا يجب اتباعه ، والجاهل بعلمه وهذا غافل يجب تذكيره وهناك العالم بجهله فهذا طالب وجب تعليمه وهناك العالم بعلمه فهذا عالم وواجب منا اتباعه و الاغتراف من معين افكاره … ايها الفنانون الكبار المبدعين الاجلاء اشحذوا عقولكم لتقوى بصائركم .

لا تعليقات

اترك رد