واخيرا نطق العالم يا سور!!

 
الصدى - سور

ماهي سور؟ ولماذا قصفها الطيران والجيش التركي؟ ولماذا فرضت السلطات التركية حضر التجوال عليها؟ ولماذا صمت العالم وبمقدمتهم الاعلام عما يجري فيها؟

نشر نشطاء على موقع التواصل الاجتماعي (الفيسبوك) وبشكل محدود، كان من بينهم الصديق (كاوه بيساراني) نشر صور لهذه المنطقة التي لم اتعرف عليها من قبل فقررت ان اتصل بصديقي يخبرني عنها لعلي اجد اجوبة للاسئلة التي تدور في رأسي، واخبرته باني اريد ان اكتب مقال عن منطقة سور في ديار بكر وارجو مساعدتي في هذا الموضوع فانا لم ازر هذه المنطقة واحتاج الى معلومات عن تاريخها عن علاقاتها الاجتماعية الاقتصادية.. فعرض لي ماهو ينفعني بمعرفتي لها وبمقدمة قوله “منطقة سور هى منطقة فقيرة جدا تشبة منطقة الثورة فى بغداد وبيوتها وازقتها ضيقة والعوائل التى تسكن فيها عوائل كادحة جدا فقد تجد فيها عائلة كاملة تعيش فى غرفة واحدة او غرفتين، وكانت السياسة الرسمية لتركيا ابقاءها متخلفة بحيث لا توجد فيها اى مستوصف او بناية او مدرسة او عمران جديد اطلاقا” هذا الوصف كان لي كاجابة كاملة عن علاقات سكانها الاجتماعية الاقتصادية ودور الحكومة التركية فيها.
اذن لماذا قصفها الطيران والجيش التركي؟ ولماذا فرضت السلطات التركية حضر التجوال عليها؟ كانت اجابة صديقي هي “منطقة كردية 100% ومنطقة قديمة جدا. اعطيك المثل على تأريخ المسجد الذي قصفته القوات التركية قبل الانتخابات وقبل ايام يعود تأريخه الى القرن السادس العشر 16، وتقع بجانب سور والتي تعني بالكردي قلعة او حائط القلعة واحد اطراف هذه المحلة هى حائط القلعة القديمة لمدينة دياربكر وتعتبر من اقدم المناطق فى دياربكر او هي  اقدمها. تمتاز بسوقها القديم الجميل والمحلات القديمة التي تشبه الشورجة والباب الشرجي ايامه الذهبيه، كما توجد فيها الكنسية الارمنية القديمة واثار جميلة جدا كلها تعود الى قرن 14 و15 و16″، اجابة شافية ووافية  فمعروف الحقد والعداوة التي تحملها حكومة تركيا للكرد والارمن كذلك، فالتاريخ وثق الجرائم التي ارتكبها الاتراك بحق الكرد والارمن كذلك.
وعن دور سور سياسيا هي مركز قوة لـ(PKK) ويمتاز سكانها خصوصا الشبيبة ليس فقط بوعيهم القومي بل الوعي الطبقي والماركسي ويناقشون القضايا السياسية والطبقية والرأسمالية والخ.. “انها فعلا معقل الثوار”.. لا يوجد خوف عندهم وهم من الجيل الجديد الذي يضغط اكثر على قيادة الـ(PKK) لتكون اكثر ثورية. لذلك الجيش التركي واردوغان يركز على هذه المنطقة ويحاول تدميرها وضربها بكل قوة وسط صمت اعلامي لم يلتفت الى الاطفال النساء الشيوخ ولم يسأل اردوغان وسياسة حكومته لجعل هذه المدينة التاريخية الغنية اقتصاديا بهذا التخلف من حيث العمران. واخيرا كشفت منظمة العفو الدولية إن العمليات الأمنية التي تقودها قوات الأمن التركية في جنوب شرق البلاد ذي الغالبية الكردية عرضت حوالي 200 ألف شخص للخطر لوقوعهم بين طرفي الاشتباكات أو عزلهم عن خدمات الطوارئ والخدمات الأساسية مثل المياه.

ولم تكن المنظمة منصفة في تقريرها حيث قالت إن حظر التجول على مدار الساعة وسط اشتباكات بين قوى الأمن ومقاتلي حزب العمال الكردستاني، أدت إلى حبس الناس في بيوتهم وأرغمتهم على العيش مع جثث أقاربهم الموتى لأيام، ولم  تتحدث عن اثر هجوم القوات التركية على هذه المنطقة وبلدات اخرى حيث عانت عدة بلدات في جنوب شرقي البلاد ذي الغالبية الكردية من فرض حظر للتجول استمر أسابيع واشتباكات عنيفة دفع الكثيرين إلى النزوح إلى مناطق آمنة، وذلك إثر الحملة الأمنية التي شنتها قوات الأمن التركية الشهر الماضي ضد مقاتلي حزب العمال الكردستاني.

ولم تتمكن المنظمة في تقريرها من عدم ذكر اعمار الذين قتلوا،  حيث اشارت الى ان بين القتلى أطفال صغار ونساء وشيوخ من المستبعد بشدة أن يكونوا طرفا في الاشتباكات مع قوات الأمن، ولم تقل ان السلطات هي التي قتلت هؤلاء كما منعت المراقبين من زيارة المناطق الخاضعة لحظر التجول. وذكرت منظمة العفو أكثر من 150 مدنيا ومئات الجنود ومقاتلي حزب العمال لقوا مصرعهم منذ ذلك الحين.

اذن اخيرا نطق العالم يا سور ولم ينصفك بل كان اسقاطا لفرض يجب ان يعمل به، ولايزال السؤال مفتوحا لماذا صمت الاعلام العالمي عن ما يجري في سور؟ برغم من  الكثر ممن يعلن حياديته واستقلاليته!!!!

المقال السابقمهرجان المربد …..الى اين ؟
المقال التالىالزمن الجميل
نوري حمدان- مدرب صحفي، مواليد بغداد 1971، متزوج، حاصل على دبلوم احترافي للصحافة والإعلام – الاكاديمية الامريكية العربية، عضو النقابة الوطنية للصحفيين العراقيين، رئيس ملتقى الاعلاميين العراقيين، وعمل في العديد من المؤسسات الاعلامية وبعناوين مختلفة (مراسل، محرر، ومعد ومقدم برامج تالفزيونية واذاعية)، ك....
المزيد عن الكاتب

لا تعليقات

اترك رد