هكذا أَعْبُر إليك

 
لوحة للفنان محمود فهمي

حدثني عنك قليلاً
إفتح لي جيوب مدينتك
كيف يغرق الزمن في أيامك
كيف ينزع المطر تكوماتك
كيف ينبت الفرح بين يديك
كيف مساحات الدمع تنام عندك
من يبكي أولاً
أنت أم عيناك
من يُضحكَ
و يشعل مصابيح لياليك
من يسرق الروائح و العطور من أشياءك
أين أنت بين فوضى الظلم و الموت
هلاّ تجيئني بك
بهدوئك
بعشقك
كي أعبر الغيوم و النجوم
إلى وطن أنت فيه
وطن الكافور
و الزهر
و السنديان ….

المقال السابقالاعلام الحرفي الهادف البناء
المقال التالىبغداد ترقيع لشق كبير
غادة نعيم كاتبة و شاعرة من لبنان ، تقيم في الولايات المتحدة حالياً. لها أربع إصدارات من بيروت: -أحبكِ نفسي -زوايا كلمة -لتليق بحبك الكلمات -إمرأة في مكان آخر. تتسم كلماتها بالفكر و الروح الإيجابية ، و هي قريبة حد السهولة و عميقة حد الفلسفة. تعمل حالياً على ترجمة روايتها الأخيرة للغة الإنكليزية .....
المزيد عن الكاتب

لا تعليقات

اترك رد