من وحي اراتو


 
من وحي اراتو
لوحة للفنان فراس البصري

*اراتو
منذ القدم
قيثارتك لا تعزف الا الحان الحزن
واكاليل الزهر على رأسك
امست منديلا اسودا مزخرفا بدم الشاعر
الشاعرالذي رفض وصال آلهة الغواية والضلال
فحكمتْ عليه بالسير على حافة سيف رهيف
او الوقوف على فوهة بركان لا يعرف متى يثور
كتبتْ على معاصمه اشتهاء القيود
وعلى حروفه الصراخ العالي
حتى تسمعه خناجر الغدر التي تصحو في الظلام
فرضتْ عليه الانتحار في اول الخنوع
حتى لا يعيش رابعة المذلًة
رسمتْ على ظهره مزاحف الحياّت من اثار السياط
جعلتْ من كلامه كلام كريم يتيم لطيم
يستفز اللئام على الدوام
ومن شعره لهاثا خلف سراب العشق
على طول المدى
واعلنتْ ان المحنة لا تليق الا بالشاعر
من يحمل في قلبه جذوة الالم
و في يده جمرة الحقيقة
ينير بحرفه طريق السائرين للخلاص
انه الامتحان الكبير
ايها الشاعر
ان كنت لا تعلم فتلك فضيلة
و ان كنتِ تعلم فالفضيلة اعظم

*اراتو اِلهة الشعر عند السومرين

لا تعليقات

اترك رد