ليلة عراقية ثقافية مميزة في سدني

 
ليلة عراقية ثقافية مميزة في سدني

شهدت قاعة إليزابيث بنادي الماونتيز بسدني أمسية الأحد الماضي ليلة ثقافية عراقية مميزة عبر مهرجان الجواهري الرابع الذي ينظمه دورياً الصالون الثقافي بمنتدى الجامعيين العراقي باستراليا.
جاء المهرجان هذا العام إحياء لذكرى الشاعر العراقي حسب الشيخ جعفر وسط حضور نوعي من عشاق الأدب والشعر من مختلف ألوان الطيف العراقي‘ بمشاركة كوكبة من الشخصيات و الرموز المهتمة بالثقافة والشعر في سدني.
تكتسب مثل هذه المهرجانات الثقافية أهمية خاصة لأنها تسهم في تعزيز ثقافة السلام والتسامح والمحبة كما عبر عن ذلك رئيس منتدى الجامعيين العراقي في كلمته الإفتتاحية للمهرجان الدكتور أحمد الربيعي.
قال الدكتور الربيعي إن قيام هذا المهرجان يعد إنتصاراً لقيم الجمال والإنسانية ورداً ثقافياً على توحش التكفير وثقافة الموت التي تروج لها جماعات الغلو والعنف وكراهية الاخر.
*مثل هذه المهرجانات الثقافية تجسر الهوة بين الأجيال وتحمي الشباب من نهج الإنتصار للهويات الضيقة التي تحاول إقصاء الاخر بالقوة وتكريس المخاصصات الطائفية والعرقية التي أضرت ببلادنا قاطبة.
جاءت مساهة الشاعر وديع شامخ في كلمة الصالون الثقافي مؤكدة أنهم عبر تنظيمهم مثل هذه المهرجانات إنما يقدمون عريضة محبة للشاعر العراقي الكبير محمد مهدي الجواهري‘ وقد تم في هذا المهرجان تقديم فيلم وثائقي عن الشاعر حسب الشيخ جعفر.*تبارى كوكبة من الشعراء والشاعرات في تقديم نماذج من قصائدهم‘ وهم يحي السماوي وشربل بعيني وغيلاني وسلام داوي وخزعل الماجدي وسحر كاشف الغطاء وأديب كمال الدين وفاضل الخياط ووديع شامخ وصلاح زنكنه ورسمية محيبس ومازن المعموري‘ وتليت رسالة في المهرجان من نجل الجواهري الدكتور كفاح الجواهري وشهادة من حفيدته بن الجواهري.
13886296_10154466035373754_4504187135708405751_n

تميز هذا المهرجان بتنظيم مسابقة الجواهري الشعرية التي تنافس عليها ٥١ شاعراً وشاعرة من داخل واستراليا وخارجها ‘ وقد فاز بالجوائز زيد القرشي من البصرة الذي نال قلادة الجواهري الذهبية والية الحسين من سوريا التي فازت بالقلادة الفضية ووئام الملا سلمان من العراق بالقلادة البرونزية.
مسك الختام كانت مشاركة فرقة أطياف بقيادة المايسترو عماد رحيم بفاصل موسيقي غنائي تجاوب معه الحضور بالاستحسان والتصفيق.
التحية مستحقة للصالون الثقافي بمنتدى الجامعيين العراقي وللجنة المنظمة للمهرجان الرابع بقياده منسق المهرجان الشاعر وديع شامخ‘ فقد أسهموا باقتدار في إحياء ليلة عراقية ثقافية مميزة في سدني.

المقال السابقالجيش المصري وأدواره الوطنية
المقال التالىزوني و العنف
صحفي سوداني ولد في عطبره وتلقى تعليمه الابتدائي بها والثانوي بمدرسة الثغر المصرية وتخرج في جامعة القاهرة بالخرطوم .. بكالريوس دراسات اجتماعية‘ عمل باحثا اجتماعيا بمصلحة السجون‘ تعاون مع الإذاعة والتلفزيون وبعض الصحف السودانية إلى ان تفرغ للعمل الصحفي بجريدة الصحافة‘ عمل في كل أقسام التحرير إلى ان أص....
المزيد عن الكاتب

لا تعليقات

اترك رد