تفجير الكرادة غزو من الفضاء الخارجي


 
تفجير الكرادة غزو من الفضاء الخارجي.. للكاتب راضي المترافي #الكرادة #بغداد #‏تفجير_الكرادة

بعد (13 ) عاما من التعامل والتعاطي والمواجهة مع الانفجارات والحرائق يبدو تفجير الكرادة غريبا وغير مألوف على الاطلاق بدءأ من فتح الشارع الرئيسي المغلق قبل الانفجار بوقت قصير الى طريقة التفجير الغريبة ومواد الانفجار الاكثر غرابة الى طريقة احتراق الضحايا وفوقها غرابة المفقودين وعدم احتراق البطاقات الشخصية والاكثر منه غرابة وضعها فوق الجثث المتفحمة للدلالة والاغرب من هذا كله سكوت الاجهزة المختصة عن كشف نوع العامل والمواد المستخدمة بالتفجير الذي لم يؤدي الى وجود حفرة في المكان كما اعتدنا عقب كل الانفجار واللغز الاهم هو عدم معرفة او تشخيص السيارة التي لم يشاهد لها اثرا في موقع الانفجار , ومع الكم الهائل من التصريحات والظهور للمسؤولين امنين وسياسيين على وسائل الاعلام بكل قنواتها لم يعرف لحد الان شيئا عن تفاصيل العملية حتى لتبدو وكأنها عملية حيكت ودبرت ونفذت من كوكب اخر مثل افلام الخيال العلمي وكل ماعرفناه ان السيارة قدمت من ( ديالى ) والادهى والامر ان هناك اشرطة ( فيديو ) صورت لاغلب المكانات التي شملت بالتفجير وفي التصوير استعراض لكل وجوه الضحايا وهناك لغز اخر هو وجود كم هائل من الهويات في المستشفيات التي استقبلت جثث الضحايا مع اختفاء للكثير من الجثث ادرجت تحت بند مفقودين حتى يخال السمع ان معركة حدثت وفقد هؤلاء فيها . ان حادث الكرادة يخفي خلفه سرا كبيرا والغازا غامضة وللدلالة هذا التساؤل انقله من مامكتب عن الحادث (اضافة الى تصويرين واحد يخص كوفي شوب جوه وواحد يخص مول الليث وكولهن بوقت واحد قبل ربع ساعه من الحادثه !! اكو تصوير بلبيج اسمه( كراده بلعربي ) بمجمع الليث واحد وره الانفجار صور البنايه كلها محتركه الا محل واحد بلطابق الثاني مع العلم وجه المحل ع الشارع كل ضرر مابي عكس باقي المحلات !! واكو سلاح هم بي وليش وشنو قصه السلاح الي كان موجود بهذه المحل مع العلم ان هذا المحل موصله الحريق مع العلم ان المجمع بأكمله احترق وشنو موضوع السلاح الذي كان داخله وشنو معنى وجود الطلقات وليش جميع الكاميرات عند فتحها لم تحتوي على أي شي يخص قبل الأنفجار وأثناءه مع العلم الكامرا خارج المحل والهارد محطوط بداخل المحل!!!!!!!!) . لست مشككا بقدرة الارهاب على استعمال الاسلحة المحرمة الدولية ولست متسائلا عن من اوصل هذه الاسلحة لداعش ؟ لكننا فقط بحاجة لمسؤول امني او سياسي او خبير بالاسلحة يوضح لنا ملابسات الحادث لنعرف هل كان غزوا من الفضاء او ان الارهاب طور اسلحة دمار جديدة .؟

لا تعليقات

اترك رد