التاج البريطاني  يخلع جلباب اليورو الى غير مأسوف عليه..

 
التاج البريطاني  يخلع جلباب اليورو الى غير مأسوف عليه..

ان مجرد الانفصال الرسمي لبريطانيا يخلق طلب متزايد على الباوند الاسترليني وستعيد استقراره للسعر الطبيعي .. مرغما لان … بريطانيا واحد والقارة العجوز ٤٤دولة معظمها دول ناشئة واقتصادياتها ضعيفة مثل شرق اوربا والانفصاليات الروسية.

معظم هذه الدول لديها عمالة بشرية في بريطانيا خامس اقوى اقتصاد في العالم وهي المعلم التاريخي الكبير الذي لم يتغير منذ قرون ..

وستهدأ اسكتلندا ودول الكومنولث الاخرى الى مهد التاج البريطاني. انها الرقم واحد ومن رسم بداية ونهاية سايكس بيكو فلايعقل ان تكون قد وضعت اساسا وتترك نهاياته سائبة..

قريبا ستتصدع دول اخرى وتبرز من جديد صراع الهويات القديم بين الدول الاوربية التي تضررت بالارهاب وموجات النزوح.
وهنا حتما سيتغير موقف اسبانيا من رؤيتها تجاه تهريب البشر الى اوربا وموقف ايطاليا مع المغرب في السيطرة والاستفادة من مضيق جبل طارق ..

بل قد يصل الامر الى تغيير خطوط الملاحة الجوية والبحرية على اعتبار الغاء الشنكن بين بريطانيا والحصول على تاشيرات دخولها ذهابا وايابا..

ان هذا التصويت هو تعبير واضح للهوه الفكرية والعزلة النفسية بين اوربا وبريطانيا وصراع لم تطفئه كل اتفاقيات الرخاء والراحة والاقتصاد ..

فبريطانيا لحد اللحظة لاترضى بغير الباوند بديلا للتعامل وتميز نفسها دوما عن اوربا لانها مصرة على ازلية سيادة التاج البريطاني للعالم الاقصى والادنى.

ان الانكليز لم يستطيعوا الذوبان والانصهار وسط الهويات الاوربية المتعددة سواء من النواحي الاقتصادية او الاجتماعية او النفسية.
لهذا خلعت جلباب منطقة اليورو الى غير مأسوف عليه.

لا تعليقات

اترك رد