تَطَيُّر

 

لأوَّلِ مَرَّةٍ
أتَطَيَّرُ مِن حَمامةِ الشُّرْفَةِ

على غَيْرِ عادَتِها
اقْتَحَمَتْ الصّالَةَ
وَوَقَفَتْ على الطّاوِلَةِ
بَيْنَ الحاسُوبِ وَنَبْتَةِ الزّينَةِ

وَفجأةً نَفَضَتْ جناحَيها
وغادَرَتْ

على أيِّ سَطْحٍ كانت قَدْ حَطَّتْ؟
وَما الكائنات الخفيّة التي نَفَضَتْها
عَلى أشياءِ الصّالةِ؟
الأشياء التي اتّسَعَتْ عُيُونُها رُعْباً
وَهِيَ تُحَدِّقُ إليّ؟!.

لا تعليقات

اترك رد