سيدة الفصول

 

( 1 )
متى يلفّني شفيف سحر الغابة ؟!!
لأنام على سكينة زند الضّحى
أغازل انهمار وشوشات الحلم
أُقبّل تويج منقار عصفور الجنّة…
أنت هيجان ضوع بساتين نرجس
يتراقص على أريجها عنفوان نهمي
تعالي أُدثّركِ..
بافياء التوق
ألمّكِ عناقيد ضوء
تتراقص في عرائش الكروم
فمازلت سيّدة الفصول
يا فصلي الخامس
المتوّج بحنكة غنج الدّلال
المشتعل بقناديل ابتهالات الفرح

( 2 )
دعي دبيب توجّسك المكلوم
ارميه في طواحين رحيل الماضي
عانقي همس ابتسامات نبضي
ماعاد يجدي عُتوّ سراب المكابرة
قلبانا تعانقا…
ذابا تلاشياً
في أوج انتفاضة الغرق
دعيني أغرق فيك
حدَّ الاختناق

( 3 )
يوم أمس
حلمت بك أنغام عرس حورية
ترقص في رفيف حضن النشوة
احتضنتك حتّى توقّد احمرار الفجر
مصباحاً غجريَّ الرّقص
همستِ لي في هدهدة التهجّد :
-مابك؟
قلتُ :
أخاف عليك
من حفيف الريح
لأنك انطلاق ثورة حشود الورد
تجتثّين إحَن وجعي
تتناسلين جيوش لذّة
في انسكاب غدق قصائدي
أمس وهذا اليوم..
غادرنا رقابة الزمن
مازلت ترقدين..
في دفء توهّجي
فأغفو على صدر جرف النهار
أُعزف مزامير هتافات العشق
ألملمُ مافاتني..
من هدر رحيل في نَفَس العمر
شاركيني فرح اخضرار الحلم
المزدهي بحزام مضيق الخصر
الذي ينام عليه أرقي

المقال السابق‏‫‬المطلوب حكومة أفعال … لا أقوال ..!!!
المقال التالىاعلان القاهرة و التحذير الأخير
الشاعر المحامي شلال عنوز مواليد 1950 بكلوريوس قانون سبق وان عمل في وزارة الثقافة والاعلام العراقية منذ عام 1974 ومارس الوظائف التالية: 1- مدير الدار الوطنية للنشر والتوزيع والاعلان في النجف 2- مدير الدار الوطنية للنشر والتوزيع والاعلان في ذي قار 3- مدير الدار الوطنية للنشر والتو....
المزيد عن الكاتب

لا تعليقات

اترك رد