الشرطة يضيع فوزا كان بمتناول اليد أمام الوحدة الاماراتي بدوري أبطال آسيا

 

خسر فريق الشرطة العراقي بهدف دون مقابل امام الوحدة الاماراتي في الجولة الثانية لدور المجموعات لدوري أبطال آسيا في المباراة التي جرت بينهما الاثنين 17 -2- 2020 على ملعب فرانسوا حريري باربيل .
كان فريق الشرطة هو الافضل وتسيد المباراة على مدى الشوطين وكان الاكثر وصولا الى مرمى منافسه ومارس ضغطا عاليا حصل من خلاله على عدة فرص خاصة خلال الشوط الاول الا انه لم يستثمر اي منها .
بالمقابل وجد فريق الوحدة الاماراتي نفسه مضطرا للتركيز على الدفاع وكان خط دفاعه متكتلا كالجدار امام المرمى بمساعدة لاعبي الارتكاز وكان لحسن تنظيم هذا الخط وتالق الحارس محمد الشامسي الذي حصل على جائزة افضل لاعب في المباراة الاثر الاكبر في فوز الفريق الذي استثمر احدى الهجمات المرتدة ليسجل هدف الفوز الوحيد في الدقيقة السابعة والثمانين براسية لمحترفه باول موبكو.
وبذلك يكون الشرطة قد دفع ثمن الفرص العديدة التي اهدرعا لاعبيه علاء عبد الزهرة ونبيل صباح وعلي يوسف وسعد عبد الامير على مدى الشوطين الذين شهدا تصاعدا في اداء الفريق الاخضر دون ان يستثمر بترجمته الى اهداف .
وبهذه النتيجة بقي رصيد الشرطة نقطة واحدة ليحتل المركز الاخير في المجموعة الاولى التي تضمه الى جانب الاهلي السعودي والاستقلال الايراني والوحدة الاماراتي .

وفي المؤتمر الصحفي الذي اعقب المباراة رد مدرب الوحدة الاماراتي مانوييل خيمينيزعلى سؤال الصدى الذي يتمحور عن كيفية مواجهة الضغط الكبير الذي مارسه فريق الشرطة خلال شوطي المباراة فقال ان فريقه لعب كوحدة واحدة متماسكة لمواجهة هذا الضغط واشاد كثيرا بفريق الشرطة وقال انه فريق جيد وكان هو المسيطر على المباراة الا ان فريقه نجح في مواجهته بتنظيم دفاعي متماسك قبل ان يحقق هدف الفوز من احدى الكرات المرتدة .
وردا على سؤال آخر حول المباراة الثانية مع فريق الشرطة قال خيمينيز ان اللقاء مع الشرطة تسبقه لقاءات أخرى مع الاستقلال والاهلي وانه يحترم فريق الشرطة وسيعد العدة في حينها لهذا اللقاء .
اما مدرب فريق الشرطة الاكسندر اليتش فرد على سؤال للصدى حول ضياع الفرص بقوله ان فريقه هاجم كثيرا وان مسالة ضياع الفرص وعدم التهديف مشكلة يعاني منها الفريق منذ استلامه لمهمته وانه سيعمل على تلافي هذه الحالة في المرحلة المقبلة .

لا تعليقات

اترك رد