يا حلوتي

 

يا حلوتي طاف الجوى
في اضلعي
والروض عذب
والربيع ترنما
وتآلف القلب الحزين مع الجوى
فالليلة السوداء
صارت
بلسما
يا طيف شال
مر قربي هانئا
سيرش هذا الشال
دربي
انجما
يا عذب صوت
في الظلام لحظته
لحظ السراب
عذوبة
وتنغما
خبأت سري
في ثنايا هدبها
ودنوت نحو الثغر
زينه اللمى
يا حلوتي كيف الهدوء
وأنت لي
باب الرجاء
مهابة
وتحكما
إن تضحكي
ضحك الزمان
وإن بدا
في الثغر
جرح غاضب …
ما آلما

المقال السابقبشريات ومنغصات
المقال التالىرسالة الكاتب
الاسم: جدوى سلمان عبود تولد: 1961 قرفيص – اللاذقية – سوريا حائزة على شهادة أهلية التعليم العمل الحالي: معلمة في الثانوية الصناعية المهنية في جبلة أقيم في مدينة جبلة و متزوجة لي ثلاثة أبناء من هواة القراءة و الكتابة و سماع الشعر و الموسيقى لي ديوان شعر مطبوع بعنوان (ظلال أنثى) باشراف اتحاد ا....
المزيد عن الكاتب

لا تعليقات

اترك رد