نكهة الريح


 
نكهة الريح
لوحة للفنان ايمن الحلبي

سأرتشف نكهة الريح
السائحةِ بأهدابِ الذّكرى
أين حفيف الصدى؟
أين هسيس المُنى الاخير ؟
ثمةَ العديد من الخلجات
في شهقة الروح
هناك الكثير من لا ينسى
في رجفة البوح
لا ورق يسقط
من الشجر
أو من أغصانه
ما أقدمه خفقة
مبرعمة بأزاهير المساء
هكذا أترنحُ حينما تغيب
و هكذا تُبحر أَشرِعتي
في عُباب النحيب
هناك فخاخ الذاكرة
الحُبلى بأَنّاتِ النسيان
وهناك يقين
يرسل الدبيب
عن آخر الصرخات
التي خنقتها الحبال من نبضاتي
من فضاء الحديقة
من شفق الضباب
الأحلامُ رغيف الفقراء
نسيان الحقيقة
و زرعها في الروض الرحيب
أين أشواقي المستفيقة
آنَ الأوان
أن أرَمِّم شرخ المتاهة
في لمسة حانية
في المحفل العقيم
كي أنجب الأمل الأخير
أناملي
تدغدغ جِيد الصباح
إذا صفعني الظلام
يتخلخل بداخلي
فأدثره كي تشرق شمس الدجى
في ارتخاء الكلام
هكذا أنا فهل من مجيب؟
أرنو الى اعترافٍ
من أفواه الأصحاب
من أفئدة الأحباب
يُوقّع فوق ورقة قلبي
اتفاقية السلام

لا تعليقات

اترك رد