هجير ونهر

 
لوحة للفنانة ميسون علم الدين

لم تتذمري
ولم تتسائلي
عن فتات الحزن في عيني
ارجوحة تلك
ابتسم لك واصغي لخيبتي
لم تنقلب الدوائر
تغدو اراجيح لوم
تغزو مخيلتي تلك النقاط
من الضوء والظل بيننا
اراك تنفرطين لؤلؤات تسقط
بلا هدي
والوجل عقيم
اترك بين يديك وجهي
واسافر الي
طيرا لا يعرف الريح
بوصلتي هجير ونهر
تعلو وتسقط بي المسافة
ولم ازل بين نقطتين
بين هجير ونهر

المقال السابقفشل المنهج الإخواني في السودان
المقال التالىشبابنا فريسة الحروب
شاعرة سلمى حربة من مواليد بغداد /الكاظمية /1960.. اسكن في البصرة حاليا بعد غربة دامت 23 سنة خارج الوطن .. رجعت للعراق قبل سنتين .. غربتي تمخضت عن ديوانين شعريين من اصدارات .. دار دجلة / الاردن .. رحيل النوارس وصدى نايات .. ومجموعة ثالثة تحت الطبع....
المزيد عن الكاتب

لا تعليقات

اترك رد