البغل

 

حيوان هجين ناتج من تزاوج ذكر الحمار مع الفرس (انثى الحصان)، وهو من الحيوانات العقيمة التي لاتنجب.
يمتاز البغل بالقوة والصبر ومقاومة الأمراض لذلك تستخدم البغال في الركوب والجر والتحميل خاصة في المناطق الجبلية ،والأماكن الوعرة ، لأنه يستطيع السير في تلك المناطق التي تحتاج الى القوة والصبر والتحمل ، فتلك مواصفات يمتلكها هذا الحيوان كما أسلفنا.
إستخدمت أغلب جيوش العالم هذا الحيوان الذي لايكاد يخلو جيش من وجود سرية جبلية للبغال لتسهيل عملية النقل في الطرق غير السالكة , والتي لايمكن للعجلات ، والآليات الوصول اليها .
هناك عديد من القصص التي كنا نسمعها من أصدقائنا أيام العسكرية عن عناد هذا الحيوان ، فالبغال مشهورة بهذه الصفة إذا ما ازدادت قسوة وإيذاء البشر لها رغم صبرها الكبير، وكيف كانت ترمي بنفسها من أعالي الجبال إذا ما تعرضت لذلك.
للبغال عدة أسماء منها أبو الحرون ،وأبو الأثقال ، وأبو قموص .
البغال من الحيوانات التي ذكرت في القرآن الكريم قال تعالى في سورة النحل: (وَالْخَيْلَ وَالْبِغَالَ وَالْحَمِيرَ لِتَرْكَبُوهَا وَزِينَةً وَيَخْلُقُ مَا لَا تَعْلَمُونَ).
أما صوته فيسمى السحال والسحيل ،أو الشحال والشحيل.
ومن الموروثات والأمثال القديمة التي يزخر بها تراثنا الشعبي الجميل هو عندما يدّعي أحدهم الأصالة وهو بعيد عنها ، أو الشخص الذي يفخر بشيئ لغيره قيل هذا المثل (قيل للبغل: من أبوك؟ قال: الحصان خالي!).

لا تعليقات

اترك رد