سن الذهب

 

من العادات والتقاليد النسائية القديمة في العراق هو لبس الأسنان المصنوعة من الذهب , إذ كانت هذه الزينة منتشرة جداً في مدن العراق، ومنها مدينة الحلة الفيحاء.
كانت النساء يتباهين بأسنانهن الذهبية اللمّاعة ، وخاصة الريفيات منهن .
يعود أصل لبس الأسنان الذهبية الى الحضارات العراقية القديمة السومرية والأكدية والأشورية والبابلية ، وهذا ما أكدته الحفريات ، والتنقيبات الآثارية من وجود تلك الاسنان في مدافن الموتى الخاصة ، والعامة.
كان قليل من الرجال يستخدمون الأسنان الذهبية ، ولكنهم في الغالب كانوا يلبسون الأسنان الفضية .
إشتهر الغجر في صناعة الأسنان الذهبية ، والفضية إذ كانوا يقومون بتغليف الاسنان ، وتركيبها للنساء في بيوتهن حيث تقوم النساء الغجريات بالتجوال في المدن ، والقرى لتركيب هذه الاسنان .
من فوائد تركيب الأسنان الذهبية إستخدامها للزينة ، والفائدة الأهم طبية لإخفاء الأسنان المسوسة والمتكسرة.
إختفت هذه الزينة بمرور الوقت بعد أن كانت شائعة وإلى وقت ليس بالبعيد ، ولكن في السنوات الأخيرة رجعت هذه الزينة وإنتشرت خاصة في اوربا حفضا وتواصلا من الناس على إحياء تراثهم وعاداتهم القديمة ، ولكن بأسلوب حضاري يواكب العصر الحديث.
رحم الله الجدّات وضحكاتهن الذهبية الجميلة.

لا تعليقات

اترك رد