شركات التأمين الدولية


 

تمارس شركات التأمين دورا مزدوجا فهي تقدم الخدمات لمن طلبها وهي مؤسسة مالية هدفها تحقيق الربح من المن عليهم لتعيد استثمارها مقابل عائد مالي . ويشارك المؤمن عليهم في هذا العائد إما بطريقة مباشرة مثل بوالص التأمين على الحياة أو بطريقة غير مباشرة مثل دفع أقساط تأمين تقل في مجموعها عن قيمة التأمين المستحق .
وتزيد شركات التأمين من فعالية الأسواق المالية لأنها تساهم في توفير الأموال اللازمة للمؤسسات المالية وبعض المؤسسات الحكومية المحلية والدولية .
فلسفة التأمين:
تقوم فلسفة التأمين على أساس تخفيض الخطر المالي الذي قد يتعرض له الشخص وذلك بتخفيض الخسارة التي قد تنشأ بسبب الحوادث المؤسفة غير المتوقعة ومن الأمثلة التي تشرح فلسفة التأمين شركات التأمين على السيارات.
كيف تعمل شركات التأمين على السيارات ؟
لنفترض أنه بين كل مليون سيارة تتعرض ألف سيارة للحوادث ولنفترض أن قيمة السيارة الواحدة 20000 وحدة نقدية وبذلك تكون قيمة الخسائر السنوية المتوقعة وفقا لما يلي :
احتمال حدوث الخطر = عدد السيارات التي تتعرض للخطر / إجمالي عدد السيارات .
وبالتالي يكون لدينا المعادلة الرقمية :
احتمال الخطر = 1000 ÷ 1000000 = 0.001
أما قيمة الخسائر السنوية المتوقعة فتساوي احتمال حدوث الخطر × قيمة السيارة الواحدة × عدد السيارات وبالتالي يكون الاحتساب الرقمي وفقا لما يلي :
قيمة الخسائر السنوية المتوقعة = (1.001×20000×1000000)=20 مليون وحدة نقدية .
ويتم احتساب القسط الذي يتحمله مالك كل سيارة = قيمة الخسائر السنوية المتوقعة ÷ عدد السيارات ويكون الاحتساب الرقمي كما يلي :
القسط = (20 مليون ÷ 1 مليون )= 20 وحدة نقدية .
وهذا يعني أن التأمين يعتمد أساسا في فلسفته على :
تحويل الخطر من الفرد إلى المجموعة .
توزيع الخسائر على جميع أعضاء المجموعة
وبالتالي نجد أن التأمين لا يمنع وقوع الأخطار لكنه يخفف من خسائرها وعبئها . والتأمين يساعد في تعويض الأشخاص عن الخسائر التي تحل بهم نتيجة وقوع الخطر عن طريق:
نقل الأخطار وتحويلها إلى شركات التأمين .
توزيع الخسائر على جماعة المؤمن لهم .
وتقوم شركات التأمين في نشاطها على تحقيق مصالح الأفراد المشتركين بها فيستفيد الأفراد بمبالغ كبيرة ناجمة عن دفع مبالغ نقدية صغيرة . وتحقق شركات التأمين الكثير من الأرباح. وكلما كانت البيانات والتحليلات التي تقوم بها شركات التأمين دقيقة وواقعية كلما حققت المزيد من الأرباح والصدق والشفافية في التعامل مع العملاء وبذلك يكون التأمين ناجحا في توزيع الخطر على أكبر عدد ممكن مقابل مبالغ زهيدة من المال تسمى قسط التأمين ويتحقق التأمين بمجرد تنظيم العلاقة بين المؤمن عليه والمؤمن بموجب عقد التأمين .
أهمية التأمين :
يقدم التأمين في المجتمع خدمات كثيرة تتمثل فيما يلي:
توفير الأمان والطمأنينة وتحقيق الاستقرار لأفراد المجتمع حيث يؤدي إلى حماية الفرد والأسرة من أخطار محتملة تهدده فتقدم المساعدة في لحظات الشدة . وتؤدي الأخطار في معظم الأحيان إلى غياب الاستقرار الاقتصادي في الأسر أو الشركات على تخطي المشاكل المادية التي قد يتعرضون لها ويحميهم من الافلاس .
يؤمن التأمين الموارد المالية وهو أحد مكونات النظام المالي في أي دولة من الدول حيث تقوم شركات التأمين بجمع أقساط التأمين واقراضها إلى مؤسسات عاملة في المجتمع. وتختلف قدرات شركات التأمين وقوتها من شركة إلى أخرى حسب قدمها في الأسواق وحسب عدد المشتركين فيها .
تساعد شركات التأمين في تنمية وتشجيع الادخار وتمارس دورا مشابها للدور الذي تقوم به المؤسسات المالية كالمصارف التجارية التي كوسيط وتقوم بتجمع الأقساط من المؤمن عليهم لتعيد استثمارها نيابة عنهم .
العمليات الأساسية للعمليات التأمينية :
تتكون العناصر الأساسية لعمليات شركات التأمين على ما يلي:
عقد التأمين وهو الوثيقة التي تنظم العلاقة والحقوق والواجبات بين المؤمن والمؤمن عليه .
بوليصة الشحن وهي الوسيلة لإثبات عقد التأمين وتتألف من الشروط العامة والخاصة والبيانات ولها أنواع منها : الوثيقة الفردية التي تغطي خطرا يهدد فردا بعينه أو خطرا شيئا يمتلكه الفرد . وهناك الوثيقة الجماعية التي تصدر لصالح جماعة متجانسة تجمعها ظروف متشابهة مثل وثيقة التأمين الصحي وهي تغطي الجماعات والأشياء . وهناك الوثيقة المركبة التي تشمل العديد من الأخطار مثل الحريق والسرقة والتصادم بالإضافة إلى المسؤولية المدنية التي قد تلحقها السيارات بالغير .
المؤمن عليه أو المستفيد وهو الشخص الذي يدفع أقساط التأمين بهدف الحصول على التعويض في حال حدوث الخطر .
المؤمن وهو شركة التأمين التي تتقاضى الأقساط وتتعهد بالتعويض في حال حدوث الخطر .
قسط التأمين وهو المبلغ النقدي الذي يلتزم المؤمن عليه بدفعه دفعة واحدة أو على أقساط ويتم تحديد قيمة القسط على أساس عدة عوامل تقوم بها شركات التأمين أو مكاتب متخصصة في دراسات أسواق التأمين .
المدة الزمنية للتأمين : وهو المدة التي يغطيها التأمين من تاريخ البدء بالتأمين إلى تاريخ الانتهاء وتكون مدتها في غالب الأحيان /12/ شهرا قابلة للتجديد بموافقة الطرفين .
مبلغ التأمين: يمثل الحد الأقصى لقسط التأمين الذي يدفعه المؤمن عليه والمبلغ الأقصى للمبلغ الذي يدفعه المؤمن في حال حدوث الخطر. وفي حال التأمين على الحياة يتم دفع المبلغ المحدد في عقد التأمين من دون زيادة أو نقصان وفي حال التأمين على الممتلكات يتوقف المبلغ على حجم الخسارة التي لحقت بتلك الممتلكات شريطة أن لا يزيد عن المبلغ المحدد في الوثيقة.
تصنيف شركات التأمين :
تصنف شركات التأمين وفق شكلها القانوني أو وفق الأنشطة التأمينية التي تقوم بها وتشمل عادة الأصناف التالية :
شركات التأمين على الحياة تختص بالتأمين على الأفراد ضد خطر الموت وقد تنظم هذه الشركات عقود تأمين تدفع بعد الوفاة أو أثناء الحياة بعد مضي مدة محددة من الزمن .
شركات التأمين العام : ويتمثل نشاطها في التأمين على الممتلكات والمسؤولية تجاه الغير وأحيانا يغطي التأمين على الممتلكات أخطار الحريق أو السرقة والتأمين على النقل والبضائع والحوادث والتعويض للغير عن الحوادث .
شركات التأمين الصحي : تختص في اصدار وثائق التأمين الصحي التي تغطي تكاليف العلاج وتحدد الحد الأدنى للمبالغ والحد الأعلى للمبالغ والأمراض والعمليات الجراحية التي يغطيها التأمين ونسبة التأمين عن كل حالة .
الشركات الشاملة : وهي الشركات التي تغطي معظم حالات التأمين كالتأمين على الحياة وضد الغير والسيارات والتأمين العام والتأمين الصحي وغيره وتعتبر هذه الشركات من الشركات المركبة .
أما شركات التأمين وفق الإطار القانوني فتشمل :
شركات أو الشركات المساهمة وتكون الملكية بيد حملة الأسهم العادية ويختارون مجلس الإدارة الذي يتولى مهمة تسيير أمور الشركة وله الحق في الربح الصافي الذي تحققه .
شركات الصناديق التي تشبه شركات الاستثمار . لا تصدر هذه الشركات أسهما وإنما تحل محلها وثائق التأمين المكتتب عليها .
سياسة الاستثمار في التأمين :
ينصب الاهتمام في التأمين العام حول ما إذا كان مجموع الأقساط في سنة ما أكثر من التعويضات المدفوعة أو لا . وتعتمد شركات التأمين العام التي تغطي كل أنواع التأمين عدا التأمين على الحياة والتأمين الصحي على مبدأ أن لا تزيد فيها قيمة كل التعويضات المدفوعة عن قيمة الأقساط المحصلة ولهذا السبب نجد أن المستثمرين يشترون أسهم تلك الشركات على أساس العوائد المتوقعة التي تدرها الاستثمارات وليس على أساس فائض عملية التأمين .
وينصب الاهتمام في الشركات التي تعتمد التأمين على الحياة على أساس أن تكون الأموال المتاحة إضافة إلى عوائد الاستثمار تغطي الالتزامات المتوقعة مستقبلا . وفي هذه الحالة ، تمثل عائدات الاستثمار مصدرا أساسيا لتعويض النفقات في شركات التأمين على الحياة .
يعمد التأمين قصير الأجل إلى استثمارات قصيرة الأجل ويعمد التأمين على الحياة إلى استثمارات طويلة الأجل . تزداد أهمية عائد الاستثمارات في شركات التأمين على الحياة بسبب تعدد أدوات الاستثمار البديلة والممكنة .
التأمين على الحياة نموذجا :
يقصد بالتأمين على الحياة جميع العمليات والنشاطات التي تدخل فيها حياة الإنسان أو عندما يكون الخطر متعلقا بحياة الإنسان . يعتمد أساس التأمين على الحياة على مبدئين أساسيين هما :
دفع مبلغ معين من النقود عند بلوغه سنا معينا .
دفع مبلغ معين من النقود للمستفيد عند الوفاة .
ضمان الحصول على مبلغ شهري مدى الحياة أو خلال فترة معينة .
التأمين على الحياة أسلوب متطور ومهم للتخفيف من عواقب الوفاة المبكرة وأخطار العجز والبطالة .
ويقصد بالوفاة المبكرة هو رحيل المؤمن عليه قبل أن يكمل التزاماته المالية تجاه عائلته. وقد تؤدي الوفاة المبكرة إلى مشاكل كثيرة على الأسرة من الناحية المالية .
ويقصد بالتقدم في السن عدم كفاية راتب رب الأسرة لإعالة أطفاله في حال التقاعد عن العمل.
ويقصد بأخطار العجز عدم قدرة الفرد على اعالة أسرته.
أما خطر البطالة فيقصد به فقدان الفرد للدخل الذي يعيش منه وعلى الفرد أن يحتاط لخطر البطالة .
أنواع وثائق التأمين على الحياة :
وثيقة التأمين مدى الحياة حيث يؤمن التأمين مدى الحياة الحماية التأمينية على المؤمن عليه مدى حياته وهو نوعان : تأمين لغاية 100 عام تدفع الأقساط طالما أن المؤمن عليه على قيد الحياة ويتوقف دفع الأقساط بالوفاة ويستفيد من التأمين الورثة أو من يسميهم المؤمن عليه . وهناك التأمين مدى الحياة ذي الأقساط المحددة وتكون محددة بأضعاف المبلغ منها 10 سنوات و20 عاما أو 25 عاما وتكون هذه الأقساط أعلى من المعدل العادي حيث يدفع المؤمن عليه أقساطا مالية عالية لمدة 10 سنوات ومن ثم يتقاضى راتبا تعويضيا مدى الحياة ، ولا يستطيع المؤمن عليه أن يتقاضى أي مبالغ مالية طيلة سريان عقد التأمين ويوصف هذا النوع من التأمين على أنه استثماري. يقدم عقد التأمين على الحياة خدمتين ألأولى خدمة التأمين والثانية خدمة الادخار وفي هذه الأثناء تتولى شركة التأمين استثمار المبالغ المدخرة لصالح المؤمن عليه . وفي بعض الحالات يحق للمؤمن عليه أن يحصل على قرض من شركة التأمين بضمان القيمة النقدية التي دفعها .
وثيقة الهبة : تتيح وثيقة الهبة لشركة التأمين القيام بوظيفة الوسيط المالي وهنا يكون الهدف من التأمين هو الادخار . وفي هذا النوع من الوثائق يقوم المؤمن عليه أو ورثته بدفع أقساط التأمين لمدة محددة ثم يتم استعادة الأقساط دفعة واحدة أو على دفعات بعد انتهاء المدة المتفق عليها .
وثيقة الخطة السنوية وبموجبها يقوم المؤمن عليه بدفع مبلغ معين دفعة واحدة أو على دفعات مقابل حصوله على دفعات منتظمة تقدمها شركة التأمين لفترة محددة من الزمن أو مدى الحياة.
خلاصة :
التأمين في الدول الراقية من السياسات الاقتصادية والاجتماعية والمؤسساتية المتبعة ، وهي فرض عين ولا يمكن أن تتحرك قيد أنملة من دون ابراز بطاقة التأمين بأنواعه المختلفة ، لكنه في الدول النامية فرض كفاية رغم أهميته البالغة في الحياة ومتى تطورت المعتقدات والأفكار والتقاليد والحس الجماعي يتطور التأمين لأنه في المجمل تكاتف الجماعة لمساعدة الفرد .

لا تعليقات

اترك رد